أرمينيا تعترف بوجود مقاتلين أجانب في صفوف قواتها

للمشاركة

اعترف الرئيس الأرمني أرمين سركيسيان، بوجود
مقاتلين أجانب، في صفوف القوات الأرمنية، المشاركة في المعارك مع الجيش الأذري، في
إقليم ناغورني قره باغ الانفصالي.

واعتبر سركيسيان أن وجود مقاتلين أجانب من
الأرمن بين قواته “أمرا طبيعيا” في الصراع المسلح مع أذربيجان على إقليم
ناغورني قره باغ الحدودي.

وقال: “من حق أي أرمني أن يقاتل إلى جانب
أرمينيا، لا عيب في أن يساعد الأرمن أشقاءهم”.

 

 

اقرأ أيضا: خبير أذري لـ”عربي21″: روسيا تريد ليّ ذراع أرمينيا.. وهذه خيارات باكو (شاهد)

 

ويدين مجلس الأمن الدولي، تدفق المقاتلين
الأجانب في مناطق النزاع بالعالم، باعتباره أحد أبرز مهددات الأمن والسلم
الدوليين، وفق قراري “2178” لعام 2014، و”2396″ لعام 2017.

فيما أعرب الرئيس الأرمني عن استعداده لقبول
وساطة روسيا للحوار، “شريطة إيقاف التصعيد العسكري من قبل أذربيجان”،
مؤكدا وجود اتصالات يومية بين أرمينيا وروسيا بشأن الأمر.

وبشأن معاهدة الأمن المشتركة بين روسيا
وأرمينيا، أكد أن بلاده عضوة في معاهدة الأمن الجماعي، لكنها حتى اللحظة تحتفظ
بحقها في طلب التدخل، وتأمل في الوقت ذاته أن توقف أذربيجان الحرب، وإذا لم يتوقف
التصعيد فستضطر بلاده لطلب التدخل.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com