Home » ورد الآن » بيلاروسيا: مرتزقة فاغنر دخلوا البلاد دون اتفاق مع روسيا

قال رئيس
بيلاروسيا، ألكسندر لوكاشينكو، إن عناصر شركة فاغنر الروسية الذين ألقي القبض
عليهم في العاصمة مينسك، أرسلوا إلى بلاده بشكل محدد.

ونفى في خطابه
السنوي للشعب، بالقصر الجمهوري، الادعاءات المتعلقة بدخول المرتزقة الروس إلى
بيلاروسيا، بناء على اتفاق بينه وبين نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، قائلا:
“كل هذه المزاعم كاذبة”.

وأوضح أن
ادعاءات توجّه المرتزقة الروس إلى إسطنبول، وفنزويلا، وإفريقيا وليبيا عبر أراضي
بيلاروسيا، لا صحة لها، مردفا: “هؤلاء أرسلوا إلى بيلاروسيا بالتحديد. وتلقوا
تعليمات بالتريّث والانتظار”.

والأربعاء،
ألقت قوات الأمن البيلاروسية، القبض على 33 عنصرا من مرتزقة شركة فاغنر الروسية.

اقرأ أيضا: دعم روسي جديد لمرتزقة “فاغنر”.. هل يفسد التفاهمات مع تركيا؟

وذكرت وكالة
“بيلتا” البيلاروسية للأنباء نقلا عن مصادر أمنية، أن استخبارات البلاد
تلقت معلومات حول دخول أكثر من 200 عنصر من فاغنر إلى بيلاروسيا لزعزعة الاستقرار
خلال الحملة الدعائية للانتخابات الرئاسية التي ستجري يوم 9 أغسطس/ آب الجاري.

وأوضحت
المصادر أن كل عنصر من مرتزقة فاغنر كان يحمل حقيبة يد صغيرة أثناء دخوله، إلى
جانب 3 حقائب كبيرة.

الشهر الماضي،
قالت وزارة الخارجية الأوكرانية إن سلطات إنفاذ القانون في البلاد ستبحث أمر تسليم
محتمل لمن يشتبه في أنهم مرتزقة روس اعتقلتهم بيلاروسيا.

وقال مسؤول
أمني بارز في بيلاروسيا إن 14 من المعتقلين قضوا وقتا في منطقة دونباس في أوكرانيا
حيث تقاتل قوات أوكرانية مسلحين مدعومين من روسيا في صراع دائر منذ 2014.

Comments are closed.

WhatsApp إحصل مجاناً على "أخبار الأرز" عبر واتس آب