Home » ورد الآن » ترامب يدافع عن الشرطة ويرفض الاعتراف بعنصريتها

أشاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم الثلاثاء بإدارات الشرطة الأمريكية وهون من عنف الشرطة ضد المواطنين السود قائلا إن “أعدادا أكبر من أصحاب البشرة البيضاء” قتلوا على يد ضباط الشرطة.

وخلال حديث لمحطة (سي.بي.إس) سُئل الرئيس الجمهوري عن السبب وراء استمرار مقتل السود على يد أجهزة إنفاذ القانون فقال “وكذلك البيض. وكذلك البيض. ياله من سؤال فظيع تسألونه. وكذلك البيض. أعداد أكبر من البيض‭‭ ‬‬(قتلوا) بالمناسبة”.

كانت وفاة الأمريكي من أصل أفريقي جورج فلويد في 25 مايو أيار متأثرا بعنف الشرطة في منيابوليس قد أطلقت شرارة احتجاجات في أنحاء الولايات المتحدة وقادت إلى زيادة التركيز على عنف الشرطة الأمريكية ضد المواطنين السود.

وأفاد تحليل لصحيفة واشنطن بوست تم تحديثه الإثنين أن نصف الأشخاص الذين قتلوا على يد الشرطة من المواطنين البيض لكن الأمريكيين السود تعرضوا لإطلاق النار بمعدل غير متناسب. وطبقا لتحليل الصحيفة فهم أقل من 13 في المئة من سكان الولايات المتحدة ولكنهم يتعرضون للقتل على يد الشرطة على نحو يزيد عن مثلي معدل الأمريكيين البيض.

ويقول بعض الأمريكيين إن الاحتجاجات التي نظمتها حركة حياة السود مهمة أساءت إلى قوات الشرطة على نحو جائر.

ودافع ترامب في تصريحات للصحفيين في البيت الأبيض عن إدارات الشرطة قائلا إنهم “يؤدون عملا رائعا في هذا البلد”.

وقال “ربما هناك شرطي مارق أو فظيع مثلما هو الحال في أي صناعة أو عمل أو أي مهنة”.

من جهته وصف جيفري روبنسون من الاتحاد الأمريكي للحريات المدنية في بيان تصريحات ترامب بأنها عنصرية.

وقال “عنصرية ترامب مطلقة لدرجة أنه يواصل رفض الإدلاء ولو باعتراف ضمني بعنف الشرطة المتفشي ضد المواطنين السود في أمريكا”.

اقرأ أيضا: هذه أكثر الشركات إنفاقا للتأثير على البيت الأبيض..من يحكم من؟


Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إحصل مجاناً على "أخبار الأرز" عبر واتس آب