Home » ورد الآن » ابنة شقيق ترامب: ماضيه يهدد مستقبل أمريكا

اعتبرت “ماري ترامب”، ابنتة شقيق الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، أن ماضي الأخير “يهدد مستقبل الولايات المتحدة”.

وفي كتابها الذي ينتظر أن يصدر خلال أيام، وجهت “ماري” انتقادات لاذعة لعمها، واتهمته بأنه “معتل اجتماعيا”، معتبرة أن “الغطرسة والجهل المتعمد”، الذي يعود إلى أوائل إيامه، “يهدد مستقبل البلاد”.

واستندت “ماري” في كتابها، بحسب شبكة “سي أن أن” التي اطلعت على نسخة منه، إلى ذاكرتها وإعادة تجسيد حوارات مبنية على ما قاله أفراد بالعائلة بالإضافة إلى وثائق قضائية وضريبية وكشوفات مالية وغيرها.

وقارن الكتاب ترامب بطفل في الثالثة من عمره، وشدد على أنه يعلم بأنه “لم يكن محبوبا أبدا” وأن “غروره هش ويجب تعزيزه في كل الأوقات وذلك لأنه يعلم في أعماقه أنه لا شيء مما يدّعيه”.

اقرأ أيضا: ذي أتلانتك: كيف تحول كورونا في أمريكا إلى مرض اسمه ترامب

وزعم الكتاب أن ترامب قام بدفع أموال لشخص مقابل تقديم امتحان الـSAT لمساعدته على دخول جامعة بنسيلفانيا.

كما وصفت الكاتبة الرئيس الأمريكي بـ”المهرج”، معتبرة أن أفرادا في العائلة كانوا ينظرون إليه بهذه الطريقة، ولم يكن واردا عندهم فوزه بالمنصب.

واتهمت ماري، وهي طبيبة نفسية، والد ترامب، “فريد”، بتأسيس ديناميكية عائلية سامّة “تشرح بصورة جيدة كيف يتصرف الرئيس اليوم”.

يذكر أن المتحدثة باسم البيت الأبيض، سارة ماثيوز، عقّبت على كتاب ماري قائلة إن من الواضح أنه يصب في “المصلحة الشخصية المالية للكاتبة”، وكذّبت روايات وردت فيه، بما في ذلك علاقته بوالده وطريقة دخوله الجامعة.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إحصل مجاناً على "أخبار الأرز" عبر واتس آب