Home » ورد الآن » الكونغرس يزيل صور مسؤولين سابقين دعموا العبودية (فيديو)

قالت رئيس مجلس النواب
الأمريكي، نانسي بيلوسي، إنها أمرت بإزالة صور أربعة من رؤساء المجلس التاريخيين،
الذين ارتبطوا بالحفاظ على العبودية تجاه السود.

وقالت بيلوسي، في
رسالة إلى شيريل جونسون، المتحدثة باسم المجلس: “إنه لا مكان في قاعات
الكونغرس أو أي مكان، لتكريم الرجال الذين يجسدون التعصب والعنف والعنصرية”.

وحدد رئيس مجلس
النواب، أسماء الرؤساء السابقين وهم، روبرت هنتر 1839، وهويل كوبس 1851، وجيمس أور
1859، وتشارلز كريسب 1895.

وأضافت بيلوسي في
رسالتها، أنه “لا يمكننا تكريم رجل مثل جيمس أور، الذي أقسم على الحفاظ على
العبوية وإدامتها، من أجل الاستمتاع بالممتلكات في سلام وهدوء”، وتابعت:
“صور هؤلاء الرجال، تعطل عمل أمتنا لمواجهة ومقاومة التعصب”.

إقرأ أيضا: الكشف عن قائمة صادمة لضحايا “الخنق” أثناء التوقيف بأمريكا

ولفتت إلى أنها قدمت
الطلب، قبل عطلة الجمعة، بذكرى الاحتفال بنهاية العبودية للأمريكيين من أصول
أفريقية، في ظل قضية جورج فلويد الذي قتل خنقا من قبل الشرطة الأمريكية.

ولفتت المتحدثة باسم
الكونغرس، إن بيلوسي والفريق لم يكونوا على علم بالصور، داخل المبنى، وخلال جرد
التماثيل الموجود، أخبرنا القيم الفني بوجود صور هذه الشخصيات.

وكانت بيلوسي، قالت إن
علينا إزالة أسماء القادة الكونفدراليين، من كافة القواعد العسكرية الأمريكية،
وإخراج تماثيلهم من الولايات المتحدة، بسبب ارتباطهم في حقبة العبودية للأمريكان
من أصول أفريقية.

Nancy Pelosi ordered the removal of four portraits in the U.S. Capitol of former Speakers of the House who served in the Confederacy, a symbolic gesture to honor #Juneteenth. https://t.co/5JiZ2jAzTo pic.twitter.com/lL7rVUoJTH

— USA TODAY Politics (@usatodayDC) June 19, 2020

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com