Home » ورد الآن » شرطيان أمريكيان يقعان بورطة بعد اعتقال رجل أسود (فيديو)

وقع شرطيان أمريكيان في ورطة، عقب تقييد رجل من
أصول أفريقية، كان يجلس في أحد المقاهي، دون مبرر لاعتقاله.

وتظهر لقطات بثها مغردون أمريكيون، رجل شرطة
يبلغ شخصا يجلس في مقهى بأنه رهن الاعتقال، وهو ما أثار اعتراض الأخير متسائلا عن
السبب، باعتقاد أنه متظاهر.

ورغم إخبار الشرطة بأنه الشخص الخطأ، للتفكير في
اعتقاله، وأنه لم يفعل شيئا سوى الجلوس في المقهى، إلا أنهم واجهوه بخشونة وقاموا
بتقييده على الفور، لكن المفاجأة كانت بعد أن طلب منهم إخراج محفظته ومشاهدة
هويته.

وبعد اطلاع أفراد الشرطة على هوية الرجل، تبين
أنه عنصر في مكتب التحقيقات الفيدرالي “أف بي آي”، ليصرخ بوجوههم لفك
قيوده على الفور.

اقرأ أيضا: هذا ما جرى بالدقائق الأخيرة من حياة الأمريكي “فلويد”

وقام عنصر الـ”أف بي آي”، بطلب حضور
الضابط المسؤول عن أفراد الشرطة، وقام بتوبيخهم وسط ذهولهم، وأمرهم بإعطائه
هوياتهم من أجل محاسبتهم على ممارساتهم بالاعتقال دون مبررات.

وقال: “أنتم أغبياء.. أنتم أغبى الأشخاص
الذين التقيتهم في حياتي”. مطالبا إياهم بالتوجه إلى مركز الشرطة وانتظاره
لحين مقابلة مديرهم.

يشار إلى أن مكتب التحقيقات الفيدرالي “أف
بي آي”، وكالة حكومية تقوم بدور الاستخبارات الداخلية في أمريكا، ولها سلطات
قضائية واسعة، تشمل قرابة الـ200 جريمة فيدرالية، تقع ضمن اختصاصها، على امتداد
الولايات، وبصلاحيات واسعة.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com