طبيب مناعة روسي: التطعيم المتكرر يشكل جرعة ضاربة من الأجسام المضادة

يسمح التطعيم المتكرر بعد مرور 6 أشهر من تلقي لقاح أول أوالإصابة بـ”كوفيد” بإنتاج جرعة ضاربة من الأجسام المضادة لفيروس كورونا.

أعلن ذلك طبيب المناعة الروسي، فلاديمير بوليبوك، في حديث أدلى به الخميس 11 نوفمبر لبوابة URA.RU الإلكترونية الروسية. وقال:” في حال تلقي اللقاح ضد فيروس كورونا لأول مرة، فإن نظام المناعة ينتج مستوى عال من المضادات، لكن كميتها ستنخفض بسرعة، نظرا لقدرات النظام المناعي”.

وأوضح الأخصائي أن جسم الانسان يُنفق أجساما مضادة في حال عدم التماس مع العدوى، إذ أنه يضطر إلى استهلاك الطاقة والبروتين من أجل إبقائها. أما في حال الإصابة بالفيروس مرة أخرى أو التطعيم المتكرر فيتم تفعيل خلايا الذاكرة.

وأوضح أن المناعة على مستوى الخلايا عبارة عن حصانة طويلة الأمد، وإن مفعولها يسري لفترة تزيد عن 5 أشهر وكمية الأجسام المضادة ستكون هائلة. وقال إنه كان قد سجل كمية تتراوح بين 2000 و5600 درجة لميليلتر واحد.

وأشار الطبيب إلى أن التطعيم المتكرر فقط يعطي حماية ضاربة ضد فيروس كورونا. وإنه يعتبر طريقة أكثر أمانا للحفاظ على نظام مناعي قادر على مواجهة العدوى.

وقال طبيب المناعة الروسي د. نيقولاي كريوتشكوف أن 1000 جسم مضاد تعتبر كمية كافية لحمية جسم الإنسان من “كوفيد – 19” بنسبة 95%.

المصدر: نوفوستي

للمشاركة


صحة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com