خبراء: ضوء القمر السبب فى إصابة الرجال بالأرق

للمشاركة

تؤثر صراعات النوم بانتظام على الكثير منا، بسبب ضغوط الحياة اليومية والعمل، والتي تساهم بشكل كبير في زيادة فرص الإصابة بالإجهاد والتوتر.

كشفت دراسة جديدة أن القمر قد يكون هو المسئول عن هذه المشكلات الخاصة بالأرق، خاصة بين الرجال، وفقًا لما ذكره موقع صحيفة “ديلي ميل” البريطاني.

خلال الدراسة، راقب باحثون في جامعة “أوبسالا” في السويد النوم بين الرجال والنساء على جانبي الدورة القمرية، حيث تم تقييم أكثر من 800 مشارك أثناء نومهم، عندما تتزايد كمية الإضاءة على القمر، أو عندما تصبح الإضاءة أقل.

«ضوء القمر السبب في إصابة الرجال باضطرابات النوم»

ووجد الباحثون أن كلاً من الرجال والنساء كانوا ينامون بشكل أسوأ خلال القمر الذي يضئ أكبر، أكثر من نومه في الأوقات الأخرى.

وأشار الباحثون، انه من المحتمل أن تستجيب أدمغة البشر لضوء القمر عندما تتزايد إضاءة القمر بإبقائنا مستيقظين، الأمر الذي يزيد من فرص الإصابة بقلة النوم.

كما يشير بحث سابق إلى أن هذا قد يكون أكثر وضوحًا عند الرجال لأن أدمغة الذكور أكثر استجابة للضوء المحيط مقارنة بأدمغة الإناث.

استخدم الباحثون تسجيلات نوم ليلة واحدة في المنزل لـ 492 امرأة و 360 رجلاً ، تتراوح أعمارهم بين 22 و 81 عامًا، حيث تم تزويد المشاركين بأجهزة تخطيط النوم ، والتي تقيس موجات الدماغ، والتنفس، وتوتر العضلات ، والحركات ، ونشاط القلب.

وبشكل عام، الرجال الذين تم تسجيل نومهم أثناء الليالي في فترة التوهج من الدورة القمرية كان نومهم أسوأ من الرجال الذين تم قياس نومهم أثناء الليالي في فترة الإضاءة الأقل.

يتزايد سطوع القمر الذي يتشكل فيه الشمع مع تقدمه نحو اكتمال القمر، ويظهر بشكل عام في وقت متأخر من بعد الظهر أو في وقت مبكر من المساء، مما يجعله عالياً في السماء خلال المساء بعد غروب الشمس.


للمشاركة


صحة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com