انطلاق أكبر حملة تلقيح بأميركا.. وممرضة تدخل التاريخ

منحت ولاية نيويورك الأميركية، الاثنين، أول جرعة تطعيم من لقاح “فايزر/بيونتيك” المضاد لكوفيد-19 لإحدى العاملات لديها في مجال الرعاية الصحية، وهي ممرضة في وحدة الرعاية المركزة في كوينز، وذلك في منعطف محوري بجهود الولايات المتحدة لاحتواء الفيروس الفتاك.

وحصلت ساندرا ليندساي على اللقاح في مركز لونغ آيلاند الصحي في كوينز بولاية نيويورك، التي كانت بؤرة مبكرة لتفشي وباء كوفيد-19 في البلاد.

وقالت ليندساي: “لم أشعر بأي اختلاف وأنا أتلقى هذا اللقاح عن أي لقاح آخر .. لدي شعور بالأمل والارتياح اليوم. لدي إحساس وكأن الشفاء قادم، وآمل أن يكون هذا مؤشرا على بداية لنهاية فترة شديدة الألم في تاريخنا”.

وحصل اللقاح، الذي طورته شركتا فايزر الأميركية وشريكتها بيونتيك الألمانية، الجمعة، على تصريح من قبل الجهات الاتحادية المنظمة بالاستخدام الطارئ، بعد ثبوت فعاليته بنسبة 95 بالمئة في الوقاية من المرض في تجربة سريرية واسعة النطاق.

وبدأ شحن أول 2.9 مليون جرعة من اللقاح إلى مراكز التوزيع في أنحاء الولايات المتحدة، الأحد، بعد 11 شهرا فقط من تسجيل البلاد أول إصابة بالمرض.

وقال كبير مستشاري عملية “راب سبيد”، منصف السلاوي، الأحد، إن من المتوقع أن تنتهي الولايات المتحدة من تطعيم 100 مليون شخص بلقاح كورونا بنهاية الربع الأول من 2021.


وأضاف السلاوي في مقابلة مع شبكة فوكس نيوز “سننتهي من تطعيم مئة مليون فرد بنهاية الربع الأول من 2021”.

وتابع السلاوي أن الولايات المتحدة تأمل في توزيع نحو 40 مليون جرعة من اللقاح بحلول نهاية ديسمبر الحالي، والتي ستشمل لقاح شركة فايزر المصرح به للتو ولقاح تطوره شركة مودرنا والمتوقع أن يحصل على موافقة طارئة مماثلة في وقت لاحق هذا الأسبوع.

وأضاف السلاوي أنه سيتم توزيع 50 إلى 80 مليون جرعة أخرى في يناير، ونفس العدد من الجرعات في فبراير، ويحتاج كل شخص إلى جرعتين من اللقاح للوقاية من الفيروس.

وقال: “نعمل مع فايزر لمواصلة مساعدتهم ودعمهم لتحقيق هدف إمدادنا بـ100 مليون جرعة أخرى في الربع الثاني من العام”.

إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولك عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com