Cedar News
Lebanon News

الأسعد: رفع سعر صرف الدولار سيؤدّي إلى انفجار اجتماعي مُرعب

الأسعد رفع سعر صرف الدولار سيؤدّي إلى انفجار اجتماعي مُرعب

رأى الأمين العام لـ»التيار الأسعدي» المحامي معن الأسعد «أن إعلان وزير المال بتغيير رفع سعر صرف الدولار إلى 15000 ألف ليرة بذريعة توحيد سعر صرف الدولار الرسمي والجمركي والطالبي، سيؤدّي حتماً إلى انفجار اجتماعي مُرعب وإلى تضخّم غير مسبوق، وسيُمهّد لطباعة المزيد من العملة الوطنية بأرقام خياليّة وصولاً إلى آخر حلقة من الانهيار المدروس والمنظّم».

وأكد في تصريح “أن السلطة خدعت الموظفين وأوهمتهم بزيادة الرواتب وبإعطائهم مساعدات اجتماعية لا تدخل في أساس الراتب ولا في تعويضات نهاية الخدمة، وفي المقابل رفعت الأسعار عشرة أضعاف مقابل زيادة ضعفين على الراتب، وبذلك تكون “أكلت” ثمانية أضعاف من دون أن يقبض الموظف أية زيادة”.

ورأى “أن السلطة الحاكمة بالتكافل والتضامن هي المسؤولة عن الانهيارات المتتالية وهي التي سرقت أموال المودعين، ولا يستطيع أحد منها غسل يديه من دم الشعب الذي ينزف حتى إعلان موته المحتوم”.

وطالب الأسعد رئيس الجمهورية العماد ميشال عون، بـ”اتخاذ الموقف الصحيح بردّه للموازنة وعدم التوقيع عليها”. كما طالب نقابات المهن الحرّة وفي مقدمها نقابة المحامين بدء التحضير للطعن بتغيير سعر الصرف المدعوم “لمنع تفاقم تداعياته الخطيرة على البلاد والعباد والاقتصاد والمالية العامّة والخاصّة”.

ودعا إلى تنظيم الوضع الحكومي “إمّا بتعويم الحاليّة مع إمكان التعديل وإمّا بتشكيل أخرى حتى ينتقل لبنان من مرحلة خطورة الفراغ إلى وجع الشغور في الموقعين الحكومي والرئاسي”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More