Cedar News
Lebanon News

سعر الدولار في لبنان الثلاثاء 6 ايلول 2022.. آخر مرحلة لرفع الدعم عن البنزين

سعر الدولار
سعر الدولار في لبنان الثلاثاء 6 ايلول 2022

سعر الدولار اليوم في لبنان خلال تعاملات الثلاثاء 6 ايلول 2022 لدى السوق الموازية غير الرسمية (السوداء).

يتراوح سعر الدولار صباح اليوم في السوق السوداء 35.200 – 35300 ليرة لبنانيّة لكلّ دولار واحد.

أخبار إقتصادية

آخر مرحلة لرفع الدعم عن البنزين

وعليه يقول البركس: “ارتفع سعر صفيحة البنزين 95 أوكتان 12000 ليرة لتصبح بـ628000 ليرة نتيجة المعادلة بين تراجع سعر الكيلوليتر المستورد ما يقارب 14 دولارا مقابل ارتفاع سعر الدولار في صيرفة وتراجعه في السوق الموازية. أما سعر صفيحة المازوت فانخفض 2000 ليرة لتصبح بـ777000 ليرة نتيجة ارتفاع ثمن الكيلوليتر المستورد 4 دولارات مقابل تراجع سعر صرف الدولار وفقاً للسوق الموازية 200 ليرة، بينما انخفض سعر قارورة الغاز 2000 ليرة لتصبح بـ341000 ليرة”.

مسار يخنق المواطنين
بدوره، يشير رئيس اتحادات ونقابات قطاع النقل البري بسام طليس في حديثه مع “العربي الجديد”، إلى أن رفع الدعم كلياً عن البنزين وتحريره بشكل كامل من منصة صيرفة التابعة لمصرف لبنان على غرار ما حصل في مواد المحروقات الأخرى، سيؤدي حتماً إلى زيادة كبيرة تجعل سعر الصفيحة يتخطى حاجز الـ700 ألف ليرة لبنانية، وهو مسارٌ حتماً سيخنق المواطن اللبناني والسائقين العموميين.
ويلفت طليس إلى أن رفع الدعم نهائياً وتالياً زيادة أسعار البنزين سينعكس حتماً برفع تعرفة النقل العام، مع العلم أنه لا تعرفة رسمية اليوم، فهناك من يسعّر بـ30 ألفا، وآخرون بـ40 ألفا، و50 و60 ألفا، وتحديد السعر يعود لكل سائق وحسب نوع سيارته ومصروفها، وهذه المسألة منوطة بوزارة الأشغال التي أعلنت صراحة أنه لا يمكنها فرض تعرفة رسمية في ظل عدم ثبات أسعار المحروقات والدولار.

يلفت طليس إلى أن رفع الدعم نهائياً وتالياً زيادة أسعار البنزين سينعكس حتماً برفع تعرفة النقل العام، مع العلم أنه لا تعرفة رسمية اليوم

ويضيف: من المستحيل إصدار تعرفة يومية، وكان الأجدى بالحكومة تنفيذ الاتفاق الذي وعدت بالسير عبره، عندها كنا سنتجنب كل هذه الأزمات.

ويذكّر رئيس اتحاد ونقابات قطاع النقل البري في لبنان بأنه “عملنا على اقتراح لحلّ أزمة النقل في ظل تغير أسعار المحروقات والدولار وارتفاعها وقطع الغيار والصيانة، ما يعطي السائق العمومي بنزينا أو مازوتا بسعر محدد أقل من السوق، مع تخصيص بدل صيانة وقطع غيار للسائقين 500 ألف ليرة شهرياً أي عن كل سيارة سياحية عمومية، وإصدار تعرفة بـ10 آلاف ليرة لسائقي الأجرة (السرفيس) و5 آلاف ليرة لـ(الفان)، لكن للأسف لم تفِ السلطة بوعودها، ولم تقم في المقابل بإجراءات لقمع المخالفات من تزوير لوحات، وتطبيقات تتعدّى على القطاع الذي بات غير محمي”.

وحول إمكان سلوك طريق الإضراب من جديد، يقول طليس إنه يجري اتصالاته مع الزملاء وسيعقد بالمبدأ اجتماع بعد غد الخميس، ليسير بالقرار الذي يخرج عن المجتمعين.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More