سعر الدولار في لبنان اليوم الخميس 24 حزيران 2021.. الى اين سيصل سعر البنزين؟

للمشاركة

سعر الدولار في لبنان اليوم الخميس

متوسط سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية، اليوم الخميس 24 حزيران2021، لحظة بلحظة خلال تعاملات “السوق السوداء”.

يواصل سعر صرف الدولار في السوق السوداء ارتفاعه، حيث بلغ 16000 ليرة للشراء و16075 ليرة للمبيع، في تعاملات المساء الخميس.

سجل سعر صرف الدولار في السوق السوداء عصر اليوم الخميس، ارتفاعا جنونيا اضافيا، حيث بلغ 15950 ليرة للشراء و16000 ليرة للمبيع. 

إرتفع سعر صرف الدولار في السوق السوداء ظهر اليوم، ارتفاعا كبيرا حيث سجل بين 15800 ليرة  للبيع و 15850 ليرة للشراء.

سجل سعر صرف الدولار مقابل الليرة صباح اليوم الخميس ٢٤ حزيران، في السوق السوداء الى “15600 – 15650” ليرة لبنانية لكل دولار أميركي

وارتفع سعر الدولار مقابل الليرة اللبنانية لدى السوق غير الرسمي “السوداء”، إلى نحو 15550 ليرة للشراء، و15600 ليرة للبيع، عند إقفال يوم أمس، حسب وسائل إعلام لبنانية ومواقع.

الى اين سيصل سعر البنزين في لبنان؟

أخبار إقتصادية

سعر صفيحة البنزين والذي إرتفع إلى 45 ألف ليرة في الأسبوع الماضي، لن يتأخر في الصعود خصوصًا أن التجّار سيعكسون ارتفاع أسعار النفط العالمية بشكلٍ شبه فوري في الأسعار المحلّية. أيضًا ونظرًا إلى تراجع كمّية الدولارات الموجودة في مصرف لبنان وإستمرار عملية التهريب والإحتكار بشكل غير مسبوق.

من المتوقّع أن يتراجع الدعم على البنزين من 1500 إلى 3900 ليرة للدولار الواحد وهو ما سيرفع سعر الصفيحة في الأيام والأسابيع المُقبلة إلى أكثر من 70 ألف ليرة وذلك خلال فترة شهرين كحدّ أقصى على أن يتم رفع الدعم كليًا في المرحلة التي تلي مما سيرفع سعر الصفيحة إلى أكثر من 180 ألف ليرة لبنانية. لكن هذه الأرقام – أي أسعار صفيحة البنزين – تبقى رهينة عامل أخر وهو أسعار النفط العالمية.

وبالتالي إذا إستمر ارتفاع سعر برميل النفط عالميًا إلى مستويات تُقارب الـ 100 دولار أميركي، من المتوقّع أن يعكس التجار هذا الإرتفاع في الأسعار المحلية بشكل مزدوج: أولاً من خلال فارق إرتفاع سعر برميل النفط عالميًا وثانيًا من خلال فارق سعر صرف الدولار الذي يتداوله التجّار على أسعار تفوق بأشواط أسعار السوق السوداء (سوق التهريب).

قريباً «هيركات» على الرواتب بالليرة

علم ان الادارة المالية لشركة طيران الشرق الاوسط تسلمت اشعارا من احد المصارف الذي تتعامل معه، انها حددت حد اعلى لصرف رواتب الموظفين الذين يقبضون بموجب توطين بمبلغ 5 ملايين ليرة لبنانية فقط، مما اوقع ادارة الشركة في حيرة وارباك، خصوصا ان راتب الطيار مثلا في الشركة هو اكثر من ذلك بكثير ويتراوح بين 10 و 15 مليون ليرة تقريبا.

وبحسب المعلومات، أبلغت المصارف العملاء المعنيين بأنه لن يتم السماح بأي تحويلات داخلية لتغطية الودائع الخاصة بالرواتب المستحقة، وبالتالي ، سيُترك لرب العمل عدد من الخيارات: دفع الرواتب نقدا من خارج النظام المصرفي إيداع ليرة لبنانية في حسابات الليرة الطازجة Fresh LBP accounts في حال لم يعد لدى رب العمل أي وسيلة أخرى سوى التحويل من حسابه BIRA إذا سمحت المصارف بذلكظن حيث أنها قد لا تُزَوَّد بالنقد المطلوب، فسيجد الموظف عندئذ إجمالي راتبه إما عالقًا ك BIRA باستثناء ما توفرت تغطيته من الحد الأقصى للسحوبات النقدية الشهرية، الذي بالمناسبة قد يتم تعديله هذا الشهر وخفضه إلى ما دون ال ٥ ملايين ليرة تماشياً مع عدم التوفير المتعمد للنق‏إما مرغماً أن يبيع شيكاً مخصوماً بالليرة اللبنانية صادراً عن حسابه في السوق السوداء، أي Haircut مقنع تماماً كم يحصل في حسابات اللولار، بغية توفير النقد اللازم لحاجاته اليومية الأساسية. تستثنى القوات المسلحة والمؤسسات الحكومية شريطة أن يرسل مصرف لبنان الكميات المطلوبة من الليرة اللبنانية

المصارف

وحددت البنوك اللبنانية سعر 3850 ليرة للدولار، عند سحب الدولار لصغار المودعين قبل فترة، ومعمولا به حتى اليوم.

شركات الصيرفة

وثبتت نقابة الصرافين في لبنان تسعير سعر صرف الدولار مقابل الليرة اللبنانية بهامش متحرك بين سعر 3850 ليرة للشراء، و3900 ليرة، للبيع كحد أقصى.

مصرف لبنان

وظل سعر صرف الدولار في مصرف لبنان “البنك المركزي” عند 1507.5 ليرة لكل دولار واحد، ويخصص للسلع الأساسية فقط.

مخزون البنزين والمازوت يقترب من النفاد

اشار ممثل موزعي المحروقات، فادي أبو شقرا، إلى أن «الوضع صعب منذ فترة طويلة، لكن اليوم لم يعد المخزون كبيراً، ولا مازوت في المحطات أو لدى الموزعين»، مشدداً في تصريح لـ«الشرق الأوسط» على وجوب «معالجة سريعة للأزمة، باعتبار أن أي حل هو أكبر من المحطات، ويلحظ رفع الدعم أو ترشيده أو اقتصاره على سعر صرف 3900 ليرة لبنانية». وأضاف: «ما نحتاج إليه اليوم قرار شجاع من الدولة، فما يهم المواطن اليوم توفر المواد في ظل الانقطاع الكبير في الكهرباء».


للمشاركة


إقتصاد
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com