Home » حكايات الناس » شاهد زوجته وعشيقها يمارسان الجنس فقتلاه.. تعرف على قرار المحكمة في «جريمة السنبلاوين»

قضت الدائرة الثالثة محكمة جنايات المنصورة، في مصر، بإجماع الآراء وبعد أخذ الرأي الشرعي لفضيلة مفتى الجمهورية بالإعدام شنقا لربة منزل وعشيقها بعد اتهامهما بقتل زوج المتهمة عمدا في قرية «الزهايرة» مركز السنبلاوين. صدر الحكم برئاسة المستشار نسيم بيومي وعضوية المستشار هيثم الضو، والمستشار يحيى صادق، وأمانة سر أحمد الحنفي.

وأحالت النيابة العامة كل من «ع .ا. خ» 26 سنة، ربة منزل، و«أ .ع. ع»، 35 سنة عامل، ويقيمان بقرية الزهايرة التابعة لمركز السنبلاوين بمحافظة الدقهلية إلى محكمة الجنايات لاتهامها بالقتل العمد لزوج الأولي ويدعي (أ.ع) 35 سنة عامل، وذلك في غضون عام 2016. حيث أبلغت (ن.ع) 55 سنة ربة منزل، ومقيمة قرية الزهايرة، بغياب نجلها، ومقيم بذات القرية، واشتباهها في غيابه جنائيًا.
وتوصل فريق البحث الجنائي، إلى وجود علاقة غير شرعية بين كلا من زوجة المتغيب وتدعي «ع. أ. خ» 26 سنة ربة منزل، و«أ .ع. ع »، 35 سنة عامل» وتبين مشاهدة المتغيب لهما أثناء ممارستهما الجنس بمنطقة خالية بجوار منزله.
وكشفت تحريات المباحث، أنه حال محاولته ضبطهما تعدي العشيق بالضرب بعصا على الزوج حتى فارق الحياة، ووضع جثمانه داخل جوال كبير، وتركاه بمكان الواقعة وفر هاربين.
وبتقنين الإجراءات تم ضبط المتهمين وبمواجهتهما اعترف ـ في محضر الشرطة، وأمام النيابة العامة، بارتكاب الواقعة، وبإرشادهما تم العثور على الجثمان والعصا المستخدمة وتم تحرير المحضر اللازم .

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية