Home » diverts » سيات الإسبانية ترد على «إهانات» السيسي وتحوّل تصريحاته إلى إعلان
??

في كثير من الأحيان، يقول الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أشياء دون تفكير، ويتمثّل خير مثال على ذلك في الكلمات التي نطق بها السيسي مؤخراً، و تحدث المتابعون عن أن تصريحات السيسي تحول “سيات» إلى مصدر للسخرية.

وفي ظل رواج خطاب السيسي، سارعت شركة السيارات الإسبانية للاستفادة من هذه الكلام عبر نشره على شبكات التواصل الاجتماعي الخاصة بها، لتعزيز مكانة سياراتها في مصر، بلد المائة مليون نسمة الذي يعاني من ضعف القدرة الشرائية وقِدَم البنى التحتية. وقال السيسي، وسط تصفيق الجماهير في أحد خطاباته العلنية الأخيرة بمناسبة ذكرى حرب أكتوبر: “يعني أنا أبقى راكب عربية سيات، وإنت راكب عربية مرسيدس، ولما أسبقك ولا أبقى جنبك حتى، ما تقوليش برافو؟ قولوا برافو». كان ذلك في سياق مقارنة عقدها الرئيس المصري بين الجيش المصري الذي شبهه بسيارة من نوع سيات، والجيش الإسرائيلي الذي شبهه بسيارة مرسيدس.

وأضاف السيسي وسط ضحك الجمهور الذي كان معظمه من عناصر الجيش: “أيوة، كانت الحكاية كده، وأنا لا أستحي إني أقولها، ده حقيقة، الحقيقة كانت كده. دي عربية سيات ودي عربية مرسيدس، مين يغلب؟ دي تطير العربية المرسيدس، ده مين اللي ياخد العربية السيات ويجري بيها السبق ده؟ إلا إذا كانوا رجال.. كانوا رجال».

تصريحات مسَّت الشركة الألمانية كما مسَّت مكانة الجيش

في الواقع، مسّ هذا التشبيه بمكانة الشركة الإسبانية مثلما مس بالمؤسسة العسكرية المصرية، التي كانت بطل ثلاثة عقود من الصراع وخمس حروب عربية إسرائيلية. وخلال هذه السلسلة من الحروب، تمكنت مصر من استعادة شبه جزيرة سيناء عبر المفاوضات ومن خلال اتفاقات السلام التي أُبرمت إثر حرب عام 1973 ضد إسرائيل.

على الرغم من هذه الإهانة، سارعت الشركة الإسبانية -التي يقع مقرها في مقاطعة مارتوريل والمملوكة لشركة فولكس فاغن الألمانية العملاقة- لاستخدام كلمات السيسي كوسيلة للترويج لعلامتها التجارية في أرضي الفراعنة، حيث لا يزال وجود هذا النوع من السيارات نادراً.

الشركة استغلت الدعاية للترويج

قام الفرع المصري التابع للشركة بنشر مقطع الفيديو في صفحاتها على الشبكات الاجتماعية ظهرت فيه عبارة “برافو سيات» مرفقة بخطاب السيسي. وعندما اتصلت صحيفة El mundo الإسبانية بفرع شركة سيات في مصر، رفضت الشركة تقديم أي تصريحات.

انتشرت رسالة الرئيس المصري على شبكات التواصل الاجتماعي، كما شوهد مقطع الفيديو لأكثر من نصف مليون مرة، وحصد مئات التعليقات.

براڤو سيات إللي يجري بعربيات سيات هم الرجال ??#TSI_Power #BravoSEAT

Gepostet von SEAT am Donnerstag, 11. Oktober 2018

وتباهى أحد عناصر الجيش المصري قائلاً: “إنها شركة رهيبة، فقد استعملوا كلمات الرئيس الأعظم على سطح الكوكب»، كما نشر آخر: “خلال عام 1973، كان الجيش المصري أقوى من الجيش الإسرائيلي، وكانت له الإمكانات الكافية لعبور نهر السويس وتدمير جبهة العدو».

شجع هذا بعض المصريين على نشر صور سياراتهم من طراز سيات بكثير من الكبرياء والفخر. في حين أشاد الكثيرون ببراعة وذكاء قسم التسويق في الفرع المصري لشركة سيات، الذي اغتنم الفرصة للاستفادة من شهرة هذا النوع من السيارات بين المصريين وتثمين خطاب الرئيس المصري، الذي تمكن في مناسبات سابقة، بفضل لهجته الشعبية والنبرة الأبوية، من إقناع المصريين بالمقاومة أكثر في ظل الظروف الاقتصادية الخطيرة على نحو متزايد التي تضيّق الخناق عليهم.

حافز للسخرية

صرّح فنان شهير في مجال الغرافيتي حافظ على تحديه للرئيس الذي أرسل آلاف المعارضين إلى السجن وأسكت حرية التعبير في بلاد الفراعنة، لصحيفة El mundo، أن “لا أحد في مصر يصدّق خطابات السيسي. كما يستخدم المصريون هذه الخطابات من أجل السخرية والضحك، لأنها خالية من المصداقية. في المقابل، كان لحسني مبارك شخصية كاريزماتية نوعاً ما، العامل الذي سمح له بتأسيس علاقة جيدة إلى حد ما مع الشعب». وأضاف أنه “في المقابل، السيسي رجلٌ عسكري واصل الحديث بأسلوب عسكري عندما أصبح رئيساً. كما أنه لا يجيد التصرف مثل المدنيين».

وإلى جانب إقحام نفسه في إعلانٍ لشركة سيات، لاقى السيسي رواجاً على فيسبوك وتويتر، نظراً لتنظيمه مؤتمر الشباب في شرم الشيخ، على ضفاف البحر الأحمر. وخلال هذا المؤتمر، تساءل أحد الشبان دون خوف قائلاً: “ما هو الحل بالنسبة للرؤساء الذين يرغبون في البقاء في السلطة للأبد؟».

فأجاب “الرئيس» دون تردد: “ليس هناك شيء يسمى (إلى الأبد)، لأن حياة أي كائن بشري تنتهي بالموت. لا يمكن لأي شخص أن يدوم في السلطة لمدة 100 أو 200 عام». وكالمعتاد، امتلأت شبكات التواصل الاجتماعي بتعليقات المصريين الذين واصلوا السخرية والضحك والتكهن بالنوايا الفرعونية للرئيس المصري.

The post سيات الإسبانية ترد على “إهانات» السيسي وتحوّل تصريحاته إلى إعلان appeared first on عربي بوست — ArabicPost.net.

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية