Home » diverts » مصري يرتكب جريمة شنعاء بحق مغربي وبعد أشهر يعيد تمثيلها

ارتكب شاب مصري جريمة شنعاء بحق شريكه المغربي في مدينة طنجة، شمالي المغرب، وذلك بسبب خلاف حول معاملات تجارية لم يتفقا عليها، وفق مصادر إعلامية محلية مغريبية.

وقال موقع “لو 360» المغربي إنه جرت الأحد 25 مارس/آذار 2019، إعادة تمثيل الجريمة التي وقعت في شهر يونيو/حزيران 2018، وهزت الرأي العام المحلي والوطني وقتها، مضيفاً أن المتهم المصري، الذي لم يُذكر اسمه، يواجه عقوبة قاسية قد تصل إلى الإعدام.

وأكد الجاني أنه كلّف شخصاً مغربياً باستدراج الضحية الذي تم خطفه مباشرة عبر سيارة ونقله إلى مقربة من محطة صيانة قطار بطنجة، وهناك تم قتله بواسطة آلة حادة بعد توجيه ضربات إلى رأسه، وبعدها قام بإخفاء الجثة داخل سيارة لمدة يومين.

وقال شريكه: “بعد مرور يومين عاد الجاني إلى الجثة ليقوم بتقطيعها بواسطة منشار كهربائي إلى أجزاء عدة».

ومن أجل التخلص من أطراف الجثة، استعان المتهم المصري بقارورات بنزين لإحراقها وسط مجرى الصرف الصحي في قرية تبعد نحو 25 كم عن مدينة طنجة، فيما قام برمي ما تبقى من عظام الضحية في نهر بالمنطقة.

وكشف المصدر أن الجاني المصري كان يقيم في المغرب بصفة قانونية، مشيراً إلى أنه كان شريكاً للضحية المغربي في مشروع تجاري.

The post مصري يرتكب جريمة شنعاء بحق مغربي وبعد أشهر يعيد تمثيلها appeared first on عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com