Home » diverts » مدير يُهدي جميع موظفيه أسلحة بمناسبة عيد الميلاد

قرر بن ولفغرام، المالك الشريك لشركة BenShot للمنتجات الزجاجية المبتكرة في بلدة هورتونفيل بولاية ويسكونسن، أن يُهدي جميع موظفيه أسلحة -وعددهم 16- من اختيارهم بمناسبة عيد الميلاد، حسب صحيفة New York Post الأميركية.

قال ولفغرام لقناة WBAY، “أريد أن أتأكد من أن جميع موظفينا آمنون وسعداء، كان المسدس هدية مثالية».

#Bulletproof pint glass with real 0.50BMG bullet. From the Father and Son team at #BenShot made in the USA. www.BenShot.comCheers!

Gepostet von BenShot am Montag, 12. November 2018

لماذا المسدس كهدية؟

يبدو المسدس ملائماً للشركة التي يملكها الأب وابنه، والتي تصمم أكواباً زجاجية مبتكرة تحمل رصاصات حقيقية على جانبيها.

لم يستخدم بعض موظفي ولفغرام مسدساً من قبل.

ورفض اثنان منهم العرض في البداية، إلا أنهما يعيدان النظر فيه حالياً بعد أن تلقيا دورة تدريبية في الاستخدام الآمن للأسلحة، والتي اشترطها ولفغرام قبل تقديم الأسلحة لهم، وفقاً لما ذكرته صحيفة Post-Crescent في مدينة أبلتون.

وبطاقة هدية لسلاح من اختيارهم!

أعطى ولفغرام كل واحد من موظفيه بطاقة هدية لشراء السلاح الذي يريده، مع العلم أن متجر السلاح سوف يختبر كل واحد منهم في ساحة المتجر الخلفية.

هدية مميزة وترفيهية!

قال ولفغرام إنه فضّل توزيع المسدسات عن الهدايا النقدية لأنه أراد “أن يجلب هدية مميزة ترفِّه عن موظفيه» بدلاً من استخدام الأموال في دفع الفواتير.

BenShot gave all employees handguns for Christmas. Cheers!

Gepostet von BenShot am Mittwoch, 14. November 2018

وتحافظ على سلامتهم!

وقالت تشيلسي بريست، التي تعمل في المكتب الإعلامي للشركة، إنها ترى أن امتلاك مسدس سوف يساعد في الحفاظ على سلامتها.

أخبرت تشيلسي قناة Wisn12News، “شكراً جزيلاً لك على تمكيننا وتقويتنا حتى لا نكون ضحايا، لأنه لا أحد يعرف ما تخفيه الأقدار».

وأضافت، “كما نرى في نشرات الأخبار طوال الوقت، تقع حوادث، ويكون الأمر مأساوياً. ولكن ما فعله بن بالوقوف إلى جانبنا، ومساهمة الشركة في الحفاظ على سلامتنا، يعتبر رائعاً حقاً».

هكذا يفكر الأميركيون: السلاح يردع المجرمين

تظهر الاستطلاعات أن العديد من الأميركيين يعتقدون أن امتلاك السلاح سوف يردع الجريمة ويجعل الناس أكثر أماناً، رغم أن الأبحاث تشير إلى أن انتشار الأسلحة أدى إلى مزيد من العنف.

لكن حوادث العنف في تزايد

يتزامن ذلك مع استمرار حوادث إطلاق النار الجماعي في البلاد. في الأسبوع الماضي، لقي ما لا يقل عن 12 شخصاً حتفهم عندما فتح مسلح النار على حانة في ثاوزند أوكس بولاية كاليفورنيا. وفي وقت سابق من هذا الشهر، قتل شخص أبيض عنصري 11 شخصاً على الأقل في صومعةٍ يهودية في بيتسبرغ.

وليست ولاية ويسكونسن التي تقع فيها شركة BenShot بمنأى عن حوادث إطلاق النار. في سبتمبر/أيلول، أطلق موظف النار على أربعة من زملائه في شركة برمجيات في ميدلتون، ما تسبب في إصابتهم بجراح، ومن ثم أطلقت الشرطة النار على المهاجم وأردته قتيلاً في مكان الحادث.

قال ولفغرام إنه ليس قلقاً من أن شراء أسلحة للموظفين قد يؤدي إلى عنف في مكان العمل.

طاقم عمل مسلح بالكامل

قال ولفغرام لصحيفة Post-Crescent، “أصبح لدينا الآن طاقم عمل مسلح بالكامل. أعتقد أن هذا جيد حقاً».

وأضاف إنه يعتقد أن امتلاك الأسلحة سيحافظ على سلامة موظفيه ويشجع على الترابط بينهم.

وتابع، “فكرنا أنه سيكون من الجيد أن يمتلك الجميع مسدساً في المنزل. هذا نوع من التسلية أيضاً، حيث تخطط الشركة للذهاب في رحلات إلى ميدان الرماية والقيام بمثل هذا النوع من الأنشطة».

 

No comments yet... Be the first to leave a reply!

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية