Home » diverts » نيوزيلندا تضيف ما يصل لنصف مساحة العاصمة إلى حديقة وطنية

كشفت صحيفة The Guardian البريطانية أن الحكومة النيوزيلندية وسعت إحدى الحدائق الوطنية، بشكل كبير، لمساحة تصل إلى 64 ألف هكتار (640 كيلومتراً مربعاً تقريباً)، لتصبح هي الزيادة الأكبر في مساحة حديقة وطنية بتاريخ البلاد.

والحديقة التي طالتها عملية التوسعة هي “كاهورانجي» الموجودة في الركن الشمالي الغربي من الجزيرة الجنوبية بنيوزيلندا.

وهي موطن بعض الأنواع المُهدَّدة بالانقراض، وأراضي المياه الغذبة الرطبة، والمواقع الثقافية والتاريخية لشعب الماوري (السكان الأصليين في نيوزيلندا)، واستُخدِمَت كمواقع تصوير لبعض مشاهد سلسلة أفلام Lord of the Rings، وضمن ذلك وادي ديمريل دايل والمنطقة الصخرية جنوب مملكة ريفيندال.

الحكومة في نيوزيلندا توسع حديقة بشكل غير مسبوق

تستعد الآن المنطقة البرية للنمو بنسبة 14%، وهي منطقة تقارب مساحتها نصف مساحة كبرى مدن البلاد، أوكلاند، أو تماثل مساحة مدينة كرايستشرش.

وسيُضاف إلى الحديقة أكثر من 64 ألف هكتار من أراضي المحميات في منطقة حوض نهر موكيهينوي على الساحل الغربي شمال بلدة ويستبورت، التي تضم 15 كيلومتراً من مجرى النهر.

وكان اقتُرِح إنشاء سد لتوليد الطاقة الكهرومائية على نهر موكيهينوي في عام 2007، لكنَّه رُفِض بسبب معارضة الرأي العام القوية والمخاوف من تأثيراته البيئية.

والآن، بات هذا النهر نفسه محميّاً بموجب القوانين البيئية القوية في البلاد.

وستضاف إليها أماكن ترفيه كبيرة

وزيرة المحميات يوجيني ساجا قالت: “ستضمن وضعية الحديقة الوطنية حمايةً أقوى للأهمية الثقافية والبيئية والتاريخية والمكانة الترفيهية لمنطقة موكيهينوي… نيوزيلندا تحب حدائقنا الوطنية المحميَّة التي تحمل قيمةً دولية، فضلاً عن القيمة المحلية».

وقالت يوجيني إنَّ المشروع كان سيُهدِّد النباتات والحياة البرية، وضمن ذلك البط الأزرق وببغاء الكاكا والخفافيش والقواقع الأرضية الكبيرة.

وقالت مجموعة Forest & Bird للمحافظة على البيئة إنَّ عملية التوسع أشعرتها بـ “الاستهامة»، لأنَّ المنطقة “ذات قيمة بالغة فيما يتعلَّق بالحفاظ على البيئة».

وقال الرئيس التنفيذي للمجموعة كيفن هيغ: “من الرائع أن نرى هذه المنطقة الطبيعية المهمة أخيراً تحظى بالحماية التي تستحقها… الدرس الذي يجب أن نتعلمه هنا هو أنَّ مشروعات التنمية الكبرى لا ينبغي أن تُقام على أراضي المحميات».

وأضاف: “بيئة نيوزيلندا في أزمة، وتأثيرات التغيُّر المناخي يُتوقَّع أن تزيد، يجب الآن أكثر من أي وقتٍ مضى أن تُستخدَم أراضي المحميات لغرضها الحقيقي، ألا وهو الحماية».

المواطنون رحبوا بالتوسعة وتفاعلوا معها

تفاعل النيوزيلنديون بسرور مع أنباء التوسعة، واصفين إياها بأنَّها “رائعة» و»هائلة»، وأنَّها شيء ينبغي أن يفخر به النيوزيلنديون. وعبَّر كثير من النيوزيلنديون عن مشاعرهم على مواقع التواصل الاجتماعي بصورة أبسط، عن طريق نشر الرموز التعبيرية (إيموجي) للقلوب.

قال أحد زعماء حزب الخُضر النيوزيلندي جيمس شو: “اليوم يوم رائع».

وفي الوقت الراهن، تبلغ مساحة حديقة كاهورانجي 452.002 هكتار (4520 كيلومتراً مربعاً تقريباً)، وتضم مناطق ذات أهمية جيولوجية كبيرة.

ستصبح إضافة منطقة موكيهينوي رسمية يوم 11 أبريل/نيسان 2019، وستصل بمساحة الحديقة إلى 517335 هكتاراً (5173.35 كيلومتر مربع تقريباً).

وتوجد في نيوزيلندا 13 حديقة وطنية، أكبرها هي حديقة فيوردلاند، التي تبلغ مساحتها أكثر من مليون و230 ألف هكتار (12300 كيلومتر مربع تقريباً).

The post نيوزيلندا تضيف ما يصل لنصف مساحة العاصمة إلى حديقة وطنية appeared first on عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية