Home » diverts » ظهور مفاجئ وغير متوقع لسمكة الشمس الضخمة النادرة

جرفت أمواج المحيط الهادئ واحدةً من أسماك الشمس المخادعة الضخمة إلى شاطئٍ بكاليفورنيا، لتكون المرة الأولى التي تُرى فيها هذه الأنواع الخاصة من الكائنات المائية في نصف الكرة الشمالي منذ أكثر من 130 عاماً.

وعُثر على سمكة الشمس التي يصل طولها إلى 2.05 متر وتزن مئات الكيلوغرامات، على شاطئ محمية كول أويل بوينت (Coal Oil Point Reserve) في ولاية كاليفورنيا، بحسب صحيفة The Guardian البريطانية.

ونشر العاملون في المحمية صوراً للسمكة الضخمة على مواقع التواصل الاجتماعي، ووصفوها خطأً -ولكن لأسباب مفهومة- بأنها سمكة شمس المحيط (مولا مولا)، التي يُعثر عليها عادةً قبالة سواحل الولايات المتحدة.

لكن في الحقيقة هذه هي سمكة الشمس المخادعة (مولا تكتا)، الأكثر تميزاً، ومن الانواع النادرة التي رُصدت لأول مرة في عام 2014 عن طريق طالبة دكتوراه دنماركية تعمل في نيوزيلندا، وعُرِّفت السمكة رسمياً في 2017.

سمكة الشمس المخادعة

وقالت طالبة الدكتوراه الدنماركية ماريان نييغارد: “نحن لا نعرف الكثير عنها».

وكانت نييغارد، وهي باحثة مشاركة في متحف النصب التذكاري للحرب في أوكلاند (Auckland War Memorial Museum)، هي من اكتشف الأنواع الجديدة ومنحتها هذا الاسم، واستطاعت كذلك إبلاغ فريق كاليفورنيا أن السمكة التي بين أيديهم هي سمكة الشمس المخادعة.

وباستثناء حالة واحدة موثقة لمشاهدتها قبالة سواحل هولندا عام 1889، لم تُشاهَد سمكة الشمس المخادعة إلا في مياه نصف الكرة الجنوبي، قبالة سواحل نيوزيلندا، وأستراليا، وتشيلي، وبيرو.

قالت نييغارد: “تلك أقصى منطقة شمالية تقابلها تيارات المياه الباردة، أشاهد (السمكة) فيها. ويبدو من المثير حقاً أن تصل هذه السمكة فجأة في كاليفورنيا».

قد يكون من الصعب تحديد الاختلاف بين أنواع أسماك الشمس -وهو السبب الذي جعل تصنيف سمكة الشمس المخادعة يستغرق وقتاً طويلاً- فكانت نييغارد قد تصفحت عشرات التقارير التي تتحدث عن مشاهدة سمكة الشمس المخادعة على مواقع التواصل الاجتماعي.

ونتيجة لهذا، عندما أُرسل إليها منشور على موقع فيسبوك من محمية كول أويل بوينت، ساورتها بعض الشكوك.

قالت الباحثة: “كنت متشككة حقاً».

قطعت آلاف الكيلومترات

ولكن بعد أن طلبت من العاملين في المحمية الخروج والتقاط مزيد من الصور لتوضيح السمات التي تميز سمكة الشمس المخادعة عن سمكة شمس المحيط -وهي قطعة تقسم الجزء الخلفي الذي يشبه الضفيرة المستديرة في هذه السمكة ويحل محل الذيل، والهياكل العظمية الموجودة بطول الضفيرة وبنية الحراشف- اتضح أن هذه كانت السمكة المخادعة.

وقالت: “عندما جاءت الصور، كانت واضحة جداً. لم أستطِع التصديق وحسب، وكان مزيجاً من الإنكار والإثارة».

ولم يتضح السبب الذي دفع هذه السمكة المميزة إلى أن تمضي في طريقها نحو الشمال؛ إذ يمكن أن تكون قد قطعت مسافة تصل إلى 6800 كيلومتر من موطنها.

قالت نييغارد: “ربما تكون مجرد سمكة ضالة، أو ربما لا نستوعب التوزيع (الجغرافي) بعد. ثم لدينا بكل تأكيد القضية المتعلقة بالتغير المناخي كلها، فلا يمكننا استنتاج أي شيء من نوع واحد، ولكنه بكل تأكيد مثار تساؤلات».

وجمع باحثون من جامعة سانتا باربرا عينات من السمكة الميتة، بما في ذلك عينة مرتبطة بأبحاث نييغارد. إذ سوف تمكنها العينة الجينية من تحرِّي ما إذا كانت سمكة الشمس المخادعة في كاليفورنيا تنحدر من نفس المجموعة الموجودة قبالة سواحل نيوزيلندا.

وسوف تُجرى التحليلات الجينية عن طريق شقيقة نييغارد، وهي الدكتورة ميتي نييغارد، أستاذة علم الوراثة في جامعة آرهوس بالدنمارك.

The post ظهور مفاجئ وغير متوقع لسمكة الشمس الضخمة النادرة appeared first on عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية