Home » diverts » رسالة ميغان «السرية» التي أرسلتها للعائلة الملكية من في نيويورك!

بدت دوقة ساسكس ميغان ماركل في روح معنوية عالية وهي تغادر مكان الاحتفالات بولاية نيويورك الأمريكية مع دائرتها المقربة، وحيث لوحظ غياب كيت ميدلتون.

وكان حملُ ميغان قد غيَّمت عليه شائعات حول وجود “شقاق» ملكي بين كيت وويليام، إلى جانب التوترات المتزايدة بين ميغان ووالدها، تقول صحيفة The Sun البريطانية.

ولهذا ربما يدفع خروج دوقة ساسكس ميغان ماركل مرتديةً قبعة بيسبول غامضة، مكتوباً عليها “إصلاح»، بعض معجبي العائلة الملكية إلى الحديث عمّا إذا كانت تبعث برسالة خفية إلى أشخاص محدَّدين في حياتها.

غياب كيت عن حفل ميغان ماركل

ولفت البعض إلى أنَّ ميغان ربما أرادت إظهار دعمها لصديقتها أبيغيل سبنسر، التي تشارك حالياً في مسلسل تلفزيوني باسم “Rectify»، أو إصلاح.

وأحاطت ميغان ماركل التي تبلغ من العمر 37 عاماً، نفسها هذا الأسبوع بأصدقاء من الصفوة، من بينهم أمل كلوني وسيرينا ويليامز، في حين تحتفل بولادتها المنتظرة.

القبعة التي لفتت انتباه المعجبين

لكن كيت قررت التغيب عن حضور حفل استقبال المولود الجديد، وفضَّلت بدلاً من ذلك قضاء إجازة منتصف العام الدراسي في رحلة تزلج سرية مع أطفالها.

وأفرغت كيت وويليام جدول أعمالهما؛ حرصاً على قضاء وقت مثمر مع أطفالهما، إذ إنَّ الأمير جورج والأميرة تشارلوت في عطلة دراسيةٍ هذا الأسبوع.

ووفقاً لمصدر ملكي، طار دوق ودوقة كامبريدج وأطفالهما الثلاثة في رحلة سرية إلى مكان مليء بالثلوج، ليقضوا معاً بعض الوقت العائلي الذي يحتاجونه بشدة.

وعلى الرغم من غياب كيت عن الحفل، بدت دوقة ساسكس بغاية السعادة في أثناء مغادرتها حفل استقبال مولودها الجديد، الذي أقيم بجناح علوي في فندق ذا مارك، الذي يكلف 57 ألف جنيه إسترليني (74.5 ألف دولار) لليلة الواحدة.

وبعد الخلافات العائلية التي طفت على السطح

وجاء حفل ميغان ماركل عقب أيام قليلة من خروج خلافها مع والدها، توماس، إلى العلن، حين نشر مقتطفات من خطاب كتبته إليه تنتقد فيه تصرفاته.

وفي خطاب غاضب يمتد إلى 5 صفحات، اتهمت دوقة ساسكس ميغان ماركل والدها بـ “التسبب في كثير من الألم»، و»استغلال» علاقتها مع هاري.

من جانبها، قالت نجلة توماس الأخرى، سامانثا، وهي في الـ53 من عمرها، لصحيفة The Sun البريطانية: “كان كريهاً. أبي مستعد لنشر المزيد».

في حين أخبر أصدقاء لميغان صحيفة أمريكية بأنَّها بعثت لوالدها بهذا الخطاب، تطلب منه فيه إنهاء الخلاف الذي بدأ قبل زفافها في مايو/أيار 2018.

وعقب وصولها إلى نيويورك لحضور حفل انتظار مولودها، دعت سامانثا أختها غير الشقيقة لاستغلال رحلتها إلى الولايات المتحدة للتواصل مع والدهما. ولم يتضح بعدُ ما إذا كانت ميغان قد فعلت ذلك.

لكن هذا لم يمنعها من الظهور بإطلالة مميزة

وظهرت ميغان بلوك غير رسمي، إذ ارتدت قبعة بيسبول، وبدلة وحذاء رياضيَّين، أسفل معطف جمَلي، في أثناء مغادرتها الحفل ليل الأربعاء 20 فبراير/شباط 2019.

وكانت تمسك بحقيبة يد كبيرة من الجلد، في حين كان يحيط بها أفراد حراسة وهي بطريقها إلى خارج الفندق. وأبقت ميغان يدها على بطنها لتحميه، في حين كانت تشق طريقها عبر حشد من المصورين.

وقيل إنَّها ارتدت خلال الحفل فستاناً من القماش المُنقّط (polka dot) باللونين الأسود والأبيض.

وغادرت ميغان بعدما التُقِطَت صور لأمل كلوني، وبطلة مسلسل Suits أبيغيل سبنسر، ومنسقة الأزياء جيسيكا مالروني، وهن يغادرن الفندق وسط أمطار ثلجية.

ووفقاً لأحد المصادر، “لم تكن الليلة عادية بأية حال، إذ أظهرت ميغان أنها لا يزال بإمكانها التجول في وسط المدينة».

وفي وقت سابق من اليوم ذاته، شوهدت أبيغيل سبنسر، التي تشارك أيضاً في مسلسل Mad Men، وهي تُحضِر إلى الحفل ما بدا أنها هدية لونها أزرق، عقب 24 ساعة تقريباً من رؤيتها وهي تحمل شيئاً ملفوفاً في غلاف أزرق.

ورفقة صديقاتها من مشاهير الرياضة والمحاماة

في حين ذُكر أنَّ نجمة التنس سيرينا ويليامز والمحامية الحقوقية أمل كلوني استضافا الحفل معاً في الجناح العلوي من الفندق. ويقال إنَّ ويليامز هي التي دفعت فاتورة الحفل الباهظة، التي وصلت إلى 60 ألف جنيه إسترليني (أي ما يعادل 75 ألف دولار).

جدير بالذكر أنَّ الجناح حيث أقيم الحفل هو أغلى غرفة فندقية في أمريكا، ويوصف بأنَّه “قلعة في السماء».

إذ تمتد الغرفة على مساحة 929 متراً مربعاً، تضاف إليها شرفة بمساحة 232 متراً مربعاً تطل على سنترال بارك في مدينة نيويورك.

دوقة ساسكس أقامت في أفخم فنادق نيويورك

ويضم الجناح الفاخر 5 غرف نوم، و4 مدافئ، و6 مراحيض، وغرفتي تزيين، وبارين صغيرين للمشروبات، وغرفة لتناول الطعام، وغرفة زجاجية، وغرفة معيشة يمكن “تحويلها إلى قاعة احتفالات ضخمة بالحجم الكامل»، بحسب وصف الفندق.

ومن بين الأشياء الفارهة التي شوهدت وهي تدخل إلى الفندق ذلك اليوم: حقائب من مصممين مشهورين، تكلفة الواحدة 230 جنيهاً إسترلينياً (أي 300 دولار)، وعازفة الهارب إيلين هيل التي عَمِلَت مع المغني الأمريكي كانييه ويست، وماكينة تصنيع حلوى القُطن.

وربما يكون في إحضار أبيغيل سبنسر، صديقة ميغان، هدية ملفوفة باللون الأزرق، إشارة محتملة على جنس المولود. وحُمِلَ إلى داخل الغرفة الفخمة كذلك مهد طفل قابل للطي (3 في 1) والذي يمكن شراؤه من متاجر التجزئة بـ290 جنيهاً إسترلينياً (379 دولاراً).

في حفل استقبال مولود دوقة ساسكس الجديد

والتُقِطَت صورٌ كذلك، حسبما أفادت مجلة Tatler البريطانية، لمتعهدي حفلات وهُم يحملون صناديق إلى داخل فندق ذا مارك، حيث تقرر إقامة حفل استقبال مولود الدوقة في الساعة 12:30 ظهراً بالتوقيت المحلي.

وأشارت تقارير إلى أنَّ حفل استقبال مولود ميغان ماركل بدأ بدرس لترتيب الزهور، تصحبه مائدة من الحلوى أعدَّها رئيس الطهاة في المطعم، الشيف جون-جورج فونغريختن.

ومن المزمع أن تشمل قائمة المدعوين صديقة ميغان المقربة ومنسقة الأزياء غير الرسمية جيسيكا مالروني، ومصممة الأزياء ميشا نونو، ومصففة الشعر سيرغي نورمانت التي صففت شعر ميغان في زفافها، ومديرة الأعمال سيلين كافاراني، ورئيسة مجلس إدارة مجموعة NBCUniversal Cable Entertainment الأمريكية بوني هامير، التي منحت ميغان دورها في مسلسل Suits.

وأشير إلى أنَّ الحفل كان سيُقام الأربعاء 20 فبراير/شباط 2019، لكن عمليات التسليم التي تحدث اليوم توضح خلاف ذلك. وخرجت ميغان ماركل وهي تحتضن بطنها، من فندق في مدينة نيويورك؛ استعداداً لحفلة استقبال مولودها “السرية».

وشوهد أصدقاؤها في وقت مبكر وهم يَصلون إلى الفندق، حاملين هدايا ملفوفة باللون الأزرق، إلى جانب وصول زهور وردية؛ إذ يبحث معجبو العائلة الملكية عن أي إشارة تكشف جنس المولود.

في عطلتها التي ستدوم 5 أيام بنيويورك

وشوهدت الدوقة مرتديةً ملابس سوداء بالكامل لتغطية بطنها التي تكبر، وهي تخرج من فندق فاخر في طريقها للحفل. وهذا الصباح، شوهد أشخاص خارج الفندق وهم يُفرِغون زهوراً وردية من شاحنة توصيل.

يُذكر أنَّ الأم المستقبلية تستمتع بقضاء 5 أيام في فندق فخم بمدينة نيويورك قبيل الحدث الذي تنظمه صديقاتها.

وكانت ميغان ماركل وهي الآن في شهرها السابع من الحمل، قد سافرت من العاصمة البريطانية لندن إلى الولايات المتحدة، الجمعة 15 فبراير/شباط 2019، لقضاء 5 أيام من التسوق والتدليل.

ثم شوهدت ميغان ماركل اليوم التالي، السبت 16 فبراير/شباط 2019، وهي تشتري ملابس أطفال من متجر Bonpoint الفاخر، وتستمتع بتناول الغداء باسترخاء.

وقالت إحدى صديقاتها: “هذه الرحلة فرصة لطيفة لتبادل الأخبار مع صديقاتها وتمضية الوقت في مدينة تحبها». وأضافت: “هذه هي المرة الأخيرة التي سيتسنى لكثير منهن رؤية ميغان لحين ولادة طفلها؛ لذا من اللطيف مشاركة لحظات ثمينة».

وتابعت: “كانت زيارة مريحة. لا شيء يعلو على قضاء وقت مع أصدقائك وجهاً لوجه. ستعود ميغان إلى منزلها منتعشة ومسترخية، وهي تحمل كثيراً من ملابس الأطفال الجديدة».

ولتناول وجبات حصرية جداً

ونظَّم صديقات ميغان ماركل المقربات، من بينهن جيسيكا مالروني، حفلة استقبال مولود مميزة يوم الثلاثاء 19 فبراير/شباط 2019، بفندق خاص في نيويورك. واستمتعت ميغان المُحِبَّة للطعام بتناول وجبات حصرية جداً في الفندق الفاخر.

وشوهدت كذلك مع صديقتها جيسيكا، البالغة من العمر 39 عاماً، وهما يجلسان في مقهى French Ladurée بضاحية سوهو في نيويورك يوم السبت، لتناول الشاي وحلوى الماكرون الفرنسية، في واحد من الأركان الخاصة داخل المخبز.

وقال أحد الشهود: “كانتا تقضيان وقتاً ممتعاً، تضحكان وتتحدث إحداهما مع الأخرى».

وسافرت ميغان ماركل دوقة ساسكس لرؤية صديقاتها المقربات بعدما استمتعت بقضاء عيد الحب في تناول وجبة بسيطة مع زوجها هاري، البالغ من العمر 33 عاماً، مساء الخميس 14 فبراير/شباط 2019.

وذكرت صحيفة The Sun البريطانية أنَّ هاري استقل طائرة خاصة، كلَّفت 26 ألف جنيه إسترليني (165 ألف دولار) للذهاب إلى النرويج ثم العودة إلى بريطانيا في اليوم نفسه، لقضاء أمسية عيد الحب مع زوجته.

The post رسالة ميغان “السرية» التي أرسلتها للعائلة الملكية من في نيويورك! appeared first on عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com