Home » diverts » حراسة مشددة لميغان ماركل في نيويورك واحتفال بآلاف الدولارات

عينت حراسة مشددة لميغان ماركل في نيويورك، بينما تحتفل مع المشاهير قبل الولادة.

إذ تتجول بسيارة دبلوماسية وحراسة خاصة مشددة، وذلك بعد أشهر من تركها المدينة الأمريكية، حيث نشأت وعملت قبل أن تنضم إلى العائلة الملكية البريطانية.

عادت إلى نيويورك للاحتفال مع أصدقائها المشاهير

إذ أكدت صحيفة Daily Mail البريطانية أن ميغان تستقل سيارة دفعٍ رباعي تابعة لوزارة الخارجية الأمريكية، في جولتها بنيويورك، مع حراسةٍ من عملاء أمريكيين خاصين؛ نظراً إلى وضعها الدبلوماسي.

وقد أُحيطت دوقة ساسكس (37 عاماً)، بأفراد الحراسة فور وصولها إلى نيويورك، الجمعة 15 فبراير/شباط 2019، في رحلةٍ سريعةٍ تستمر 5 أيام، تتضمن حفلاً فاخراً يقيمه لها أصدقاؤها المشاهير، بمناسبة قرب موعد ولادتها.

والتُقطت بعض الصور للممثلة الأمريكية السابقة، في أماكن عامة، عدة مرات منذ وصولها.

وفي كل مرةٍ تخطو فيها الدوقة، الحامل في شهرها السابع بطفلها من الأمير هاري، إلى الخارج تُحاط بكثير من أفراد الحراسة.

إذ يرافقونها من الفنادق ذات الـ5 نجوم ومن المطاعم إلى سيارة دفع رباعي سوداء تكون في الانتظار، تحمل لوحات وزارة الخارجية الأمريكية، مكتوباً عليها “للاستخدام الرسمي فقط».

وقد شوهد بصحبة ميغان ضابطان -على الأقل- بريطانيان بملابس مدنية، من الحرس الملكي وقوات الحماية الخاصة التابعة لشرطة العاصمة.

ونظراً إلى كونها فرداً من أفراد العائلة الملكية، فقد حظيت الدوقة بحراسةٍ من وزارة الخارجية الأمريكية ومن شرطة نيويورك، لأنها تعتبر شخصيةً دبلوماسية.

ويلازم ميغان في نيويورك ما لا يقل عن 3 عملاء خاصين، من بينهم عميلة، من شعبة حماية كبار الشخصيات بوزارة الخارجية، كلما ظهرت في مكانٍ عام.

Tax dollars at work! Meghan is being driven around in a State Department SUV with U.S. special agents thanks to her diplomatic status https://t.co/cKT92URKvS

— Daily Mail US (@DailyMail) February 20, 2019

وقد عملوا، الثلاثاء 19 فبراير/شباط 2019، دون كلل، حيث قضت ميغان معظم اليوم في مدينة نيويورك.

أول زيارة لنيويورك بعد الانضمام إلى العائلة الملكية

وتُعد زيارة ميغان نيويورك هي الأولى من نوعها منذ زواجها بالأمير هاري في مايو/أيار 2018.

وتبع ميغان من كثب عددٌ من العملاء عند رحيلها عن فندق The Mark الواقع في أقصى شرقي المدينة، عصر الثلاثاء، مع صديقتها المقربة وشريكتها سابقاً في بطولة مسلسل Suits، أبيغيل سبنسر.

واستقلت ميغان وأبيغيل السيارة الحكومية ذاتها، لتقطعا مسافةً قصيرةً وتزورا سريعاً متحف Met Breuer.

ثم توجهتا بعد ذلك إلى فندق The Surrey الفاخر في أقصى شرقي المدينة، لتناول الغداء قبل العودة إلى فندق The Mark بالسيارة ذاتها.

بعد ذلك بساعات، التُقطت صور لميغان وهي متجهة إلى مطعم The Polo Bar الفخم التابع لمجموعة Ralph Lauren، لتناول العشاء مع صديقتيها سيرينا ويليامز وجيسيكا مولروني.

وقد صحبها أفراد الحراسة الشخصية إلى المطعم، وسط عدسات المصورين.

وعادت ميغان إلى لندن الأربعاء 20 فبراير/شباط 2019، عقب الحفل الذي أقامه لها أصدقاؤها بمناسبة قرب موعد الولادة.

ولم يكشف المتحدث باسم قصر كينسنغتون أية تفاصيل عن رحلة ميغان، لكنه أكد أن تكاليفها كانت “من المال الخاص».

في حين ذكرت التقارير أنَّ حفل قرب قدوم المولود قد أقامته لها أمل كلوني وسيرينا ويليامز بفندق The Mark في جناحٍ penthouse suite، بتكلفةٍ بلغت 75 ألف دولار.

The post حراسة مشددة لميغان ماركل في نيويورك واحتفال بآلاف الدولارات appeared first on عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية