Home » diverts » اليوناني الذي أحزنت وفاته اللاجئين وتداولوا صوره أكثر من عائلته… لن ينتظرهم على الشاطئ بعد اليوم!

لقد كان وقْع خبر وفاة ديونيسيس أرفانيتاكيس خباز اللاجئين اليوناني كبيراً على اللاجئين السوريين، ربما حتى أكبر من عائلة هذا الرجل الكبير.

ولم يأتِ ذلك من عدم، فالرجل الذي توفِّي عن عمر 77 عاماً، كان يوزِّع منذ عام 2015 نحو 100 كيلوغرام من الخبز كل يوم على اللاجئين الذين يصلون إلى موطنه جزيرة كوس اليونانية.

وبدوره نشر رئيس المفوضية الأوروبية جان كلود يونكر بياناً أعرب فيه عن تعازيه لوفاة أرفانيتاكيس “الخبَّاز».

وجاء في البيان: “بلغني مع الأسف خبر وفاة ديونيسيس أرفانيتاكيس، المواطن الأوروبي الذي يُحتذى به، والذي كافأه المعهد الأوروبي على كرمه النادر، وتعاطفه البالغ تجاه مئات المهاجرين المنكوبين. أوروبا التي أنتمي إليها هي التي يمثلها ديونيسيس أرفانيتاكيس. فلتنعم برحلتك يا خبَّاز كوس، يا مَن منحت الخبز كل يومٍ للأرواح الجائعة التي واجهت الكثير من المعاناة. أحرّ التعازي لعائلته».

قصة خباز اللاجئين اليوناني

Dionissis Arvanitakis

كان أرفانيتاكيس، الذي نشأ في أسرةٍ فقيرةٍ مكونةٍ من 10 أفرادٍ، قد هاجر إلى أستراليا عام 1957، وعمل هناك خبَّازاً ناجحاً.

وفي عام 1970 استقر في جزيرة كوس وفتح مشروعه الخاص، الذي تطوَّر فيما بعد ليصبح سلسلة مخابز من خمسة فروعٍ، بها أماكن للجلوس، وبقالةٌ، ومصنع للخبز والحلوى.

وفي مارس/آذار من عام 2015 بدأ بتزويد اللاجئين الواصلين للجزيرة بالخبز المجاني، قائداً سيارته المحمّلة بالخبز بنفسه. حينها قال للصحفيين: “أعرف شعور ألا تملك شيئاً».

في عام 2016 كافأته اللجنة الاقتصادية والاجتماعية الأوروبية على خدماته.

توفِّي أرفانيتاكيس في وقتٍ مبكرٍ من يوم السبت 16 فبراير/شباط الجاري.

The post اليوناني الذي أحزنت وفاته اللاجئين وتداولوا صوره أكثر من عائلته… لن ينتظرهم على الشاطئ بعد اليوم! appeared first on عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية