Home » diverts » أسوأ مصورَي حفلات الزفاف في بريطانيا يثيران غضب العديد من العرائس

قالت صحيفة The Mirror البريطانية، إن اثنين من مصوري حفلات الزفاف تركا المئات من العرائس والعِرسان في حالة ذهول وشعور بالنصب بسبب التقاط صورٍ ضبابية لهم في أعراسهم.

وقد لجأ العديد من هؤلاء العرسان والعرائس إلى الصور التي التقطها لهم الضيوف وصور “السيلفي» لإنقاذ ذكريات أعراسهم. وزُعِم أنَّ دارين ماكدونا وأديل ماكدونا -اللذين يديران شركة Treasured Moments Photography- لم يصلا إلى بعض الأعراس لالتقاط الصور حسب تقرير صحيفة The Mirror البريطانية.

المصوران يلتقطان صوراً ضبابية

وفي أعراسٍ أخرى، اتُهِما بالتقاط صورٍ ضبابية، وصور تُركِّز على النصف السفلي من العروسين بدلاً من وجهيهما، وإرسال الصور إلى العروسين بعد عدة أشهر، أو عدم إرسالها في بعض الأحيان.

وتُحقِّق الشرطة والمركز القومي البريطاني لمكافحة الاحتيال في مزاعم بأنَّ دارين وأديل خدعا العرائس والعرسان ولم يحققا وعودهما باستخدام طائرات بدون طيار للتصوير، وماكينات التصوير الآلي، وتصوير حفلات الزفاف دقيقة بدقيقة، وأنَّهما حصلا على مبالغ وصلت إلى 130 ألف دولار نظير تلك الوعود.

المصور البريطاني/ GUARDIAN

ومن بين هؤلاء العرسان والعرائس شانتيل وديفيد ماكونوتشي، من بلدة تشستر لو ستريت في مقاطعة دورهام، اللذان حجزا شركة Treasured Moments لتصوير مراسم زواجهما يوم 15 يونيو/حزيران الماضي في كنيسة سانت ميري وسانت كوثبيرت، ثم حفل استقبال وحفل زفاف في فندق Beamish Park.

وبالفعل دفعت شانتيل، وهي أمٌّ لأربعة أطفال وعمرها 30 عاماً، لدارين، وهو سائق حافلات عمره 36 عاماً، 648 دولاراً لحجز المصوِّرين.

لكنَّ أديل فقط هي التي ذهبت، بينما قال العروسان إنَّها أفسدت عُرسهما بالبكاء والشكوى من أنها مكتئبة ومتوترة بسبب ذكرى فقدان طفلها الرضيع.

وهناك شكوى جماعية من رداءة صور المصورين

وأفادت تقارير كذلك بأنَّ العديد من العرائس والعرسان الآخرين -أكثر من 200 زوج- اشتكوا من أنَّ دارين وأديل تحجَّجا بمواعيد في المستشفى وتعرُّضهما لحوادث ووفاة أقربائهما وتعرُّض ممتلكاتهما للتخريب من أجل عدم الوفاء بوعودهما في تصوير حفلات الزفاف.

وقالت شانتيل: “عندما جاءت أديل إلى الحفل، أخبرتني بأنَّ اليوم هو ذكرى وفاة طفلها الرضيع، مما أضفى كآبةً على اليوم».

أحد الأفراح التي تم تصويرها بشكي سيئ/GUARDIAN

وأضافت: “طَلَبت من مُنسِّق الموسيقى بدء أول رقصة مبكراً حتى تتمكن من العودة إلى المنزل في وقتٍ أقرب، وسألتني عن أوضاع التصوير التي أرغب في اتخاذها.. كانت تبكي طوال الوقت، ولم تُصوِّر قبلتنا الأولى، والتقطت لي صوراً سيئة للغاية وأنا أسير في الممر».

وأردفت: “أمَّا في رقصتنا الأولى، فكل ما التقطته كان صوراً لمؤخرة دارين، وعندما حصلنا على الصور أخيراً بعد أشهر من الانتظار والشكوى، كان الكثير منها ضبابياً وغير صالح للاستخدام في ألبوم الزفاف».

واضطر الزوجان إلى قيادة السيارة من بلدتهما إلى مدينة ليدز للحصول على الصور غير المحررة.

حتى أن البعض لجأوا لوسائل التواصل الاجتماعي لفضح المصورين

المصور يصور العريسين من الخلف/GUARDIAN

ولجأ المئات من الأزواج الساخطين إلى وسائل التواصل الاجتماعي لفضح دارين وأديل وتحذير العرائس والعِرسان الآخرين من الاستعانة بهما، لكنَّ العشرات منهم تُركوا بلا أموال تقريباً بعد إنفاق مبالغ طائلة على حجز الشركة، واعتمدوا على الصور التي التقطها لهم أصدقاؤهم بهواتفهم المحمولة لتوثيق يوم زفافهم.

جديرٌ بالذكر أنَّ دارين وأديل، وهما من مدينة ليدز في مقاطعة غرب يوركشير، ردَّا الأموال إلى بعض الأزواج وسلَّما لهم صورهم أخيراً، لكن العديد من الأزواج الآخرين ما زالوا ينتظرون أموالهم وصورهم.

وزعم دارين وأديل أنَّهما أفلسا، لكن لا توجد سجلاتٌ رسمية تؤكِّد ذلك.

وحين واجهتهما صحيفة The Mirror البريطانية في منزلهما، رفضا التعليق.

The post أسوأ مصورَي حفلات الزفاف في بريطانيا يثيران غضب العديد من العرائس appeared first on عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

×

Like us on Facebook

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية