Home » diverts » هل تذكرون عارضة الأزياء الأردنية التي وجد جسدها مقطعاً في سيارة؟ المتهم بقتلها حاول تصفية شاهد على الجريمة

بعد مرور قرابة عام على جريمة عارضة أزياء أردنية وهي الشابة سارة زغول (28 عاما)، أصدرت المحكمة الأمريكية في مدينة بورتلاند بولاية أريغون الأمريكية حكمها بالمشتبه فيه بمقتل هذه الشابة وتقطيع جسدها.

وقد كشفت المحكمة أن القاتل واسمه جيرميا جونستون (36 عاما) حاول خلال اعتقاله العام الماضي، حاول قتل أحد الشهود من خلال توظيف شخص خارج السجن بهذه المهمة.

وبحسب تقرير المحكمة فقد قدم لهذا الرجل مبلغاً من المال عن طريق وسيط لقتل شاهد مهم في هذه القضية.

وبذلك يكون هذا القاتل متهم بثلاث جرائم وهي الاختطاف والقتل المتعمد بالدرجة الأولى، والإساءة للجثة وأخيراً مؤامرة جنائية ومحاولة تصفية أحد الشهود.

جريمة عارضة أزياء أردنية

القاتل

ولكن القاتل نفى الجريمة، التي وقعت قبل عام من اليوم، بدأت حين وجدت الشرطة حقيبتا سفر داخل سيارة سوداء من طراز BMW وجدت داخلها جثة سارة وهي أم لطفل صغير.

وكان أحد جيران سارة في حي وسط بورتلاند اشتبه بوقوع الجريمة وبالشخص الذي نفذها، وبلغ الشرطة عن وجود الحقيبتين وبداخلهما الجثة داخل السيارة، الشرطة بدورها اعتقلت المشتبه به الذي حاول الانتحار لحظة القبض عليه بقطع شرايينه بالسكين لكنه فشل.

ونقلته الشرطة للمشفى حينها، ومنه للسجن.

وبالعودة إلى حساب الشابة الأردنية على فيسبوك الذي نعاها برسالته “تذكروا سارة زغول»، يبدو من حسابها أنها كانت تعيش حياة طبيعية، لديها أكثر من 3000 صديق، وتحتفي في كثير من الصور بطفلها الوحيد طارق “7 سنوات» الذي تحدث عدد من أصدقائها للصحافة عن علاقتهما المميزة، بل أكثر من ذلك فطالما اعتبروها مصدراً للطاقة الإيجابية في حياتهم.

وإضافة إلى ذلك تظهر المعلومات الشخصية أنها عاشت فترة من حياتها في العاصمة الأردنية عمان، لكن الفترة الأطول كانت في أميركا التي تحمل جنسيتها.

Gepostet von Sara Zghoul am Donnerstag, 21. Dezember 2017

The post هل تذكرون عارضة الأزياء الأردنية التي وجد جسدها مقطعاً في سيارة؟ المتهم بقتلها حاول تصفية شاهد على الجريمة appeared first on عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية