Home » diverts » سُجن بالخطأ 17 عاماً وحصل على مليون دولار تعويضاً.. إليك حكاية «الثري» الذي يشبه المجرم الحقيقي وكيف انتبه مساعدوه للخطأ

وافقت محكمة في مدينة كانساس الأميركية على دفع مبلغ 1.1 مليون دولار، لرجل قضى 17 عاماً في السجن، بعد إدانته بشكل خاطئ في جريمة سطو مسلح ارتكبها شخص شبيه له.

المتهم الذي ثبتت براءته يُدعى ريتشارد أنتوني جونز، ويبلغ من العمر 42 عاماً، وحصل على التعويض بموجب قانون جديد يمنح تعويضات للأشخاص الذين سُجنوا بالخطأ، بحسب ما جاء في موقع wkrn.

لم تكن هناك أدلة دامغة، إلا أن ريتشارد أنتوني جونز أدين عام 1999 في قضية سطو مسلح، بناء على شهادة ووصف قدَّمه أحد الجيران.

تواصل جونز مع منظمة Innocence Project غير الربحية، التي تقدم المساعدة القانونية للذين تمّت إدانتهم بالخطأ في جرائم لم يرتكبوها. وفريق البحث في المنظمة استطاع تعقب “ريكي» الحقيقي.

شبيه ريتشارد أنتوني جونز يدعى ريكي أموس، وقد حاول في العام 1999 الاستيلاء على حقيبة سيدة، وسرق هاتفها بعد أن قاومته وسقطت، ما أدى إلى إصابتها بخدوش في ركبتها. وبناء على الأوصاف التي قدَّمتها الضحية وشهود عيان تمّ القبض على ريتشارد جونز بتهمة السطو المسلح، حيث كان الشخص الوحيد المطابق لوصف الشهود في منطقة وقوع الحادثة.

ورغم تأكيد جونز وعدد من الشهود على وجوده في منزل صديقته عند وقوع الحادثة، فإن المحكمة أدانته وحكمت عليه بالسجن لمدة 19 عاماً، نتيجة وجود إدانات سابقة بحقه.

The post سُجن بالخطأ 17 عاماً وحصل على مليون دولار تعويضاً.. إليك حكاية “الثري» الذي يشبه المجرم الحقيقي وكيف انتبه مساعدوه للخطأ appeared first on عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية