Home » diverts » المرحاض والزيوت والأدوية.. أشياء غير متوقعة قابلة للتدوير، إنها تتحول لمنتجات مختلفة تماماً عن حالتها الأصلية

هل تتخيل أن أعقاب السجائر التي تلقيها في سلة المهملات، يمكن أن تكون مفيدة، إنها ليست وحدها، فهناك أشياء قابلة للتدوير لا يمكنك توقعها.

فحين تُقال كلمة “إعادة التدوير»، عادة ما يفكر الناس في علب المشروبات الغازية، أو زجاجات المياه، أو صناديق الورق المقوى.

لكن ماذا عن الهواتف المحمولة والنظارات والمراحيض؟ ربما سيفاجئك أن تعلم أن هذه أيضاً أشياء قابلة للتدوير.

كما أن هناك مخلفات تتخلص منها عادة في صناديق القمامة، ولكن الواقع أنها أشياء قابلة للتدوير، بل في بعض الدول يمكنك أن تحصل على نقود مقابل عملية تدويرها.

إليك أغرب أشياء قابلة للتدوير

تقرير لموقع Business Insider الأميركي جمع قائمة تضم أشياء قابلة لإعادة التدوير يتخلص الناس منها عادةً جزافاً في سلال القمامة.

ولاحظ أن قابلية إعادة تدوير الأغراض التي سيتم ذكرها تتوقف بطبيعة الحال على وجود المرافق والمؤسسات اللازمة في كل بلد أو مدينة.

ولكن ثقافة إعادة التدوير تتوسع في كل أنحاء العالم، فهي ليست مفيدة للبيئة فقط، ولكنها أيضاً قد وسيلة للحصول على بعض المال.

أعطِ مرحاضك القديم حياة جديدة.. لن تصدق ماذا يمكن أن يصنع منه؟

يُفاجأ الناس عادة بأنهم يستطيعون إعادة تدوير المراحيض.

إذ إن مرافق إعادة التدوير يمكنها تحويل الخزف الذي تُصنع منه المراحيض إلى خرسانة للطرق أو للأرصفة.

ويتطلب إعادة تدوير المرحاض أو أي أغراض مصنوعة من الخزف، وجود مركز محلي لإعادة التدوير يقبل الخزف.

وفي بعض الدول تجد مؤسسات خيرية محلية، مثل تقبل مواد البناء المستعملة القابلة للاستخدام.

أعقاب وعلب السجائر مضرة بحياتها مفيدة في مماتها.. يمكن تحويلها إلى بلاستيك

هذه المعلومة أيضاً تفاجئ الكثيرين.

إلا أنه وفقاً لميغان والتون، باحثة مساعدة في معهد دلتا Delta Institute بالولايات المتحدة، يمكن إعادة تدوير أعقاب السجائر ومخلفاتها.

إذ توجد عدة شركات أميركية تجمع أجزاء معينة من علب السجائر ومن السجائر نفسها.

وقالت والتون لموقع INSIDER إن شركة TerraCycle لإعادة التدوير -والتي تجمع المخلفات من المنازل مجاناً- تحول مخلفات السجائر إلى بلاستيك.

حيث تُفصل السجائر عن علبها ثم تُذاب، لتتحول إلى حبيبات بلاستيكية يمكن استخدامها بعد ذلك لصناعة مختلف أنواع المنتجات البلاستيكية.

فرشاة الأسنان الخيرة دوماً.. ستصبح أدوات مدرسية في حياتها الجديدة

لا يجدر بك رمي فرشاة أسنانك في سلة القمامة.

فقوامها من البلاستيك الصلب وشعيراتها من النايلون، وغلافها من البلاستيك، ومعظم هذه المواد غير قابلة للتحلل.

تدوير فرشاة الأسنان يحولها إلى أدوات مدرسية/ISTOCK

تعاونت كل من شركة كولغيت للمعجون Colgate ونادي سام Sam’s Club مع شركة TerraCycle بالولايات المتحدة، في محاولةٍ منهم لتغيير مصير العديد من فرش الأسنان.

وفر هذا التعاون خدمة لتلقي فُرش الأسنان من نوع كولغيت مجاناً ليُصنع منها أشياء مفيدة مثل الأدوات المدرسية

بطاقات التهنئة.. يمكنك تجنب إغضاب أصدقائك واستخدامها لخدمة قضية نبيلة

ماذا تفعل بكل تلك البطاقات التي تصلك في أعياد الميلاد والإجازات كل عام؟

ربما لن ترغب في إلقاء بطاقات التهنئة التي تصلك من أصدقائك في القمامة، لكن في نفس الوقت، كيف ستستمر في تكويم هذا السيل غير المنتهي من البطاقات في خزانتك؟

الآن أصبح يمكن تجنب إغضاب الأصدقاء، الذين لن يسعدهم التأكيد إلقاء بطاقاتهم في سلة المهملات.

وبات من الممكن في بعض الدول التخلص من بطاقات التهنئة، واستخدامها في الوقت ذاته في غرض نبيل.

فمؤسسة St. Jude’s Ranch for Children بالولايات المتحدة على سبيل المثال، تقبل بطاقات التهنئة الجديدة والمستعملة لكل المناسبات.

إذ يمكنهم إعادة تدوير البطاقات لصنع بطاقات جديدة قابلة للبيع. ويُرسل المال الناتج عن بيع البطاقات الجديدة إلى الأطفال المشردين والمُهملين.

الهاتف، والحاسوب، ومعظم الأدوات الإلكترونية.. خيارات متعددة تقيها شر سلة المهملات

مع التطور السريع للتكنولوجيا، تصبح الكثير من أدواتنا الإلكترونية قديمة الطراز بسرعة.

ويتخلص الأميركيون وحدهم من 9.4 مليون طن من الإلكترونيات كل عام، لتصبح الولايات المتحدة هي الأولى عالمياً في الإنتاج السنوي للمخلفات الإلكترونية.

وفقًا لجون فيراتشي، المدير التنفيذي للعمليات في شركة Bin There Dump That، يُفاجَأ العديد من الناس بأن هواتفهم وحواسيبهم وطوابعهم وأدواتهم الإلكترونية الأخرى يمكن إعادة تدويرها، بدلاً من إلقائها في مكبات النفايات أو أن تبقى في البيت ليلهو بها الأطفال.

هناك طرق متعددة لإعادة تدوير الهواتف المحمولة/ISTOCK

فهناك العديد من الخيارات المتاحة لإعادة تدوير النفايات الإلكترونية.

إذ يمكن التبرع بها إلى مدرسة أو إلى مؤسسة غير ربحية إذا كانت مازالت تعمل بشكل جيد. وهناك أيضاً شركات إعادة تدوير أجهزة إلكترونية تأخذ الأجهزة القديمة لتفكيكها وإعادة استخدام مكوناتها الداخلية.

ويمكنك أيضاً أن تعيد الجهاز إلى الشركة المصنعة أو إلى بائع التجزئة المحلي.

الأدوية أكبر مفاجآت.. يمكن تدويرها عبر هذه المنافذ حتى انتهت صلاحيتها

حتى لو كانت منتهية الصلاحية يمكن إعادة تدوير الأدوية.

وأسلم طريقة سواء كانت الأدوية منتهية الصلاحية أو لمجرد عدم الحاجة إليها، هي من خلال الصيدلية التي الشراء، كما هو متاح في العديد من الدول الغربية.

ففي هذه الدول، تحتوي العديد من الصيدليات على برامج لتسلم الأدوية عن طريق البريد أو على أكشاك تابعة لها تتلقى الأدوية.

حاويات المكياج.. يمكن إعادة تدويرها مقابل مشتريات مجانية

لم يعد إلقاء علبة مستحضرات التجميل بعد استخدام محتواها هو الخيار الوحيد.

إذ تعرض العديد من شركات مستحضرات التجميل تخفيضاً أو مشتريات مجانية إذا ما تمت إعادة علبة مستحضرات التجميل الفارغة.

كما أن العديد من مراكز إعادة التدوير المحلية بالدول الغربية تقبل بكل أنواع الحاويات البلاستيكية.

منتجات العناية الشخصية.. تحتاج إلى الفحص أولاً

يمكنك إعادة تدوير معظم عبوات الشامبو والبلسم وغسول الجسم، مع زجاجات المياه البلاستيكية وعبوات المشروبات الغازية.

لكن الزجاجات تحتاج إلى التنظيف قبل إرسالها إلى التدوير.

وللتأكد من إعادة تدوير الزجاجات، يجب النظر إلى الطرف السفلي منها لمعرفة ما إذا كتب عليها رقم 1 أو رقم 2.

فإذا وجد أحد الرقمين 1 أو 2، فهذا يعني أنها مصنوعة من بلاستيك، وهو مقبول في معظم مراكز إعادة التدوير.

إعادة تدوير أسلاك مصابيح أضواء زينة عيد الميلاد

هناك ميزة إضافية في عملية إعادة تدوير أسلاك مصابيح زينة عيد الميلاد.

فبدلاً من رميها في سلة المهملات، تقوم بعض البرامج بالولايات المتحدة بإعادة تدويرها.

يمكن تدوير أسلاك زينة عيد الميلاد/ISTOCK

الميزة أن هذه البرامج تدفع المال في مقابل هذه الأسلاك.

ولكن الأمر يتطلب فك الأسلاك بعد انتهاء احتفالات أعياد الميلاد، واستبعاد المحروق منها.

مفاتيح المنزل القديمة التي تملأ أدراجك.. إنها كنز خفي

كثير من الناس لا يعرفون ماذا يفعلون بمفاتيحهم القديمة غير المرغوب فيها، والقابعة في قاع الدرج.

ولكن بدلاً من تركها هناك إلى الأبد، يمكن إعادة تدوير معظم مفاتيح المنازل المعدنية العادية.

تُعتبر مفاتيح المنازل خردة معدنية، لذا لا تقدم معظم المدن خدمات لجمعها.

لكنها ستكون بمثابة كنز لأي مركز تدوير يقبل الخردة المعدنية.

حمالات الصدر المخزنة بلا جدوى.. هؤلاء النساء يُقبلن عليها

ترتدي المرأة الأمريكية العادية ست حمالات صدر فقط بانتظام، لكنها تمتلك تسعاً، وفقاً لمجلة Redbook.

وكثير من النساء في العالم يتعاملن مع حمالات الصدر بنفس الطريقة في الأغلب.

لذا فإن انتفاع امرأة أخرى أفضل من ترك الحمالات الإضافية فريسة للغبار.

وتجمع العديد من المنظمات بالولايات المتحدة حمالات الصدر القديمة لتوزيعها على النساء اللاتي لا يستطعن شراءها.

زيت الطهي المستعمل الذي يتسبب بانسداد الأنابيب.. هناك مَن يستفيد منه

يبدو إعادة تدوير مادة سائلة غريباً، إلا أن الضرر الذي قد يسببه زيت الطهي لأنابيب الصرف يستحق أن يؤخذ في الاعتبار.

يحتاج تدوير الزيت إلى تخصيص وعاء أو زجاجة لجمعه.

في العديد من الدول الغربية، توجد جهات تستطيع الانتفاع به.

يمكن البحث عن موقع إعادة التدوير الذي يجمع نفايات الزيوت أو إرساله لإدارة مكافحة الحرائق المحلية لمعرفة ما إذا كانت تقبل الزيوت المستعملة.

النظارات القديمة.. أهدي شخصاً رؤية واضحة

حتى لو كانت النظارات قديمة، فإنها يمكن أن تكون نافعة لشخص آخر.

ففي الولايات المتحدة، تأخذ العديد من المنظمات النظارات القديمة وتعطيها لأشخاص لديهم نفس قياس النظر في بلاد أخرى.

وتقوم العديد من عيادات أطباء العيون أو المكتبات المحلية بجمعها.

رقائق الألومنيوم مأزق للجميع.. هناك شرط حازم لكي تقبلها مؤسسات إعادة التدوير

عملياً، رقائق الألومنيوم قابلة لإعادة التدوير؛ لأنها مصنوعة من الألومنيوم.

ولكن لأنها غالباً ما تكون ملوثة بالطعام، فإن ذلك يعقد عملية التدوير بعض الشيء.

لذا فإن بعض مراكز إعادة التدوير لا تقبل رقائق الألومنيوم؛ لأن بقايا الطعام والشحوم عليها قد تتلف مُعدات إعادة التدوير.

ومع ذلك، فإن بعض الجمعيات تقبل رقائق الألومنيوم في صناديق إعادة تدويرها إذا كانت نظيفة.

The post المرحاض والزيوت والأدوية.. أشياء غير متوقعة قابلة للتدوير، إنها تتحول لمنتجات مختلفة تماماً عن حالتها الأصلية appeared first on عربي بوست — ArabicPost.net.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية