Home » بي بي سي عربي » ماذا تفعل لتصبح “أقوى رجل في العالم”؟

يأكل ميكي لين أغذية كافية لتوليد 8500 سعر حراري ويتمرن خمسة أيام في الأسبوع في سعيه ليصبح أحد أقوى الرجال في العالم.

يأكل ميكي سبع دجاجات في الأسبوع، وست وجبات من شطائر البيتزا كاملة، ضمن نظامه التدريبي.

ولم يدخر الرجل القوي جهدا طوال تسع سنوات مضت للوصول إلى هدفه.

وقد شارك ميكي في مسابقات محلية ودولية حلال رحلته للوصول إلى مسابقة “أقوى رجل في العالم”.

وبدأ اهتمام ميكي برفع الأثقال حين كان طالبا في المدرسة، فقد اكتشف أن بعض أنواع الرياضة مثل كرة القدم لا تستهويه. وكان يقود دراجته لعشرة أميال للوصول إلى أقرب صالة للتدريب.

ويقول ميكي “لقد نشأت على مشاهدة مسابقات أقوى رجل في العالم كل عام أثناء عرضها في عطلة أعياد الميلاد، كنت أشعر بالرهبة من رؤية أولئك العمالقة”.

اكتشف ميكي رغبته في خوض هذا المجال عندما كان يساعد ابن عمه في الإعداد لإحدى منافسات أقوى رجل في العالم في واريكشير.

وقال ميكي “كنت أنقل المعدات وأجهزها للمسابقة، وبينها قطع كبيرة جدا، حينئذ اكتشفت قدرتي على حمل القطع الثقيلة بمنتهى السهولة، وبسهولة أكبر من بعض الرياضيين”.

كان ميكي يتدرب في إحدى صالة التدريب العامة ثم اكتشف أن إمكانياته تفوق المعدات والأثقال المتاحة هناك.

فقرر قبل ثلاث سنوات أن ينتقل إلى مرحلة تالية ويجهز مركزه الخاص للتدريب، فاستأجر مزرعة بمكان ليس بعيدا عن سكنه.

ولأنه يعمل في مجال بناء وتجهيز معدات صالات التدريب، فكان الأمر وكأنه استخدم مهارته في تجهيز المعدات لضمان إعداد أفضل مكان يناسبه للتدريب.

أطلق على صالته اسم “صالة تدريب الغوريلا” لأن يديه كبيرتان ويقول إنها يمكن أن تشبه كف الغوريلا يوما ما.

ففي صالة التمرين الخاصة به لن يقلق ميكي من إمكانية سقوط الأثقال الكبيرة على أحد المتدربين أو ممارسي الرياضة مثلما الحال في الصالات العامة.

في منافسات “أقوى رجل في العالم” يجب رفع خمسة من “حجارة أطلس”، وهي أثقال يترواح وزنها ما بين 60 و 200 كيلو غرام ووضعها فوق منصات عالية خلال آخر مراحل السباق وهي المرحلة التي غالبا ما تحدد الفائز باللقب.

صديقة ميكي لين تساعده، وهي أيضا مديرة أعماله، وإخصائية العلاج الطبيعي. وهنا تظهر في الصورة أثناء فحص أحد أصابعه.

شاركت نينا بدورها في منافسات “أقوى امرأة” وحققت أرقامها القياسية الخاصة.

وتبدو نينا في الصورة وهي تستخدم ماكينة تلميع سيارات لعمل مساج لعضلات ظهر ميكي لتساعدها على الاسترخاء.

وقال ميكي “لا أشجع أن يستخدم شخص ما جهاز تلميع دهان السيارات في تدليك جزء من جسده”. وتتضمن الوجبات اليومية لميكي البيتزا، ويقول عنها “هي ليست الغذاء النموذجي، لكن إذا لم أحصل على السعرات الحرارية اللازمة ألجأ إليها”.

ويأكل ميكي أيضا شرائح اللحم والخبز وقديد اللحم وشرائح اللحم البارد والخضار ومخفوق الحليب، كذلك يتناول الشوفان ورقائق البطاطا.

ويزور ميكي رياضيين يمارسون رياضته المفضلة من النساء والرجال لتبادل الخبرات، ويقول “على الرغم من أننا نتنافس لكننا نقدم المساعدة لبعضنا البعض”.

يشاهد ميكي في الأعلى يحمل ثقلا يدعى “النير”، ويحمله المتنافسون في مسابقة “أقوى رجل في العالم” على أكتافهم أثناء العدو. في الصورة اللاحقة يمكننا رؤية مازيكين، الكلبة التي دربها منذ كان عمرها ثمانية أسابيع.

يستخدم ميكي أنماطا مختلفة من الأثقال للتمرين.

يركز ميكي أيضا على تمارين الحركة، ويقول “اتبع خطة تمرين لإرخاء العضلات والأعصاب وتنشيط العضلات قبل التمارين”.

في سبيل الحصول على مبتغاه يدفع ميكي الثمن، فهو يتعرض لإصابات وأحيانا يصاب بآلام المفاصل وتمزق العضلات. ولكي يحافظ ميكي على نشاطه في أوقات أخرى بعيدة عن التمرينات يتطلب الأمر مساعدة أخصائيي العلاج الطبيعي ومدلكين.

شارك ميكي في بطولة للقوة في ولاية يوتا الأمريكية وحمل 362 كيلوغراما. كاد ميكي أن يحصل على المركز الثالث في المسابقة ولكنه لم يفلح بفارق نصف نقطة عن أقرب منافسيه. ومن المقرر أن يخوض ميكي مسابقة أخرى في 15 سبتمبر/ايلول.

الصور من ريتشادر هانكوكس

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية