Home » بي بي سي عربي » بوغبا نجم مانشستر يونايتد يقول إن الإساءة “العنصرية يمكن أن تجعلني أقوى”
بول بوغبا

Getty Images

قال نجم فريق مانشستر يونايتد، بول بوغبا، إن الإساءة العنصرية “يمكن أن تجعلني أقوى وتحفزني على الكفاح من أجل الجيل القادم”.

وكان بوغبا، نجم المنتخب الفرنسي الفائز بكأس العالم، قد تعرض لإساءة على وسائل التواصل الاجتماعي بعد أن أهدر ركلة جزاء أمام فريق وولفرهامبتون “الذئاب” يوم الاثنين.

وانتقد العديد من زملاء بوغبا الإساءة، وكان فيل نيفيل، المدير الفني للمنتخب الإنجليزي للسيدات ، قد دعا لاعبي كرة القدم إلى “مقاطعة” وسائل التواصل الاجتماعي.

وقال بوغبا البالغ من العمر 26 عاما : “الإساءة العنصرية جهل.”

وأضاف في رسالة على موقع تويتر مصحوبة بصورته وهو يحمل طفله إلى جانب صورة والده الراحل فاسو أنطوان والناشط الحقوقي مارتن لوثر كينج : ” عانى أسلافي ووالداي من أجل أن يكون جيلي حرا اليوم، يعمل، ويركب حافلة، ويلعب كرة القدم. ”

وتعد هذه المرة الأولى التي يكتب فيها بوغبا تغريدة منذ يوليو/تموز الماضي.

بوغبا (يسار) وماغواير و راشفورد

Getty Images
هاري ماغوير (وسط) وماركوس راشفورد (يمين) كانا من أبرز الداعمين لبوغبا

وقال أولي غونار سولسكاير، المدير الفني لمانشستر يونايتد، إن الأشخاص الذين ينشرون إساءة عنصرية على وسائل التواصل الاجتماعي “يختبئون وراء هويات مزيفة”.

وكان ماركوس راشفورد، زميل بوغبا في الفريق، قد تعرض لاستهداف على الإنترنت بعد أن أهدر ركلة جزاء في المباراة التي خسرها مانشستر يونايتد على أرضه أمام كريستال بالاس في الدوري الإنجليزي الممتاز يوم السبت.

وتعد الواقعة رابع حادثة تتسم بالعنصرية منذ أسبوعين، إذ تلقى مهاجم تشيلسي، تامي أبراهام، ولاعب ريدينغ، ياكو ميتي، رسائل عنصرية على الإنترنت بعد إهدارهما ركلاتي جزاء في آخر مباريات فريقهما.

وقال موقع تويتر إنه سيعقد اجتماعا مع أي جهة معنية لاتخاذ “عمل استباقي” بغية التصدي للإساءة.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية