Home » بي بي سي عربي » بوريس جونسون “نسخة من ترامب” وشخصية مثيرة للجدل في الصحافة العربية
رئيس الوزراء الجديد بوريس جونسون

BBC

أبرزت الصحف العربية، بنسختيها الورقية والإلكترونية، فوز بوريس جونسون بزعامة حزب المحافظين ليتولى منصب رئيس الوزراء في بريطاينا خلفا لـتيريزا ماي.

وتراوحت تغطية الصحف للحدث ما بين تسليط الضوء على جونسون باعتباره شخصية مثيرة للجدل في تصريحاته ومواقفه، وبين من يرى فيه “نسخة” بريطانية من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الشكل والمواقف. ورأت صحف أخرى بأنه “منقذ” بريطانيا من اتفاق بريكست للخروج من الاتحاد الأوروبي.

وأبرزت صحف تصريحاته المؤيدة لإسرائيل، ونسب بعضها تصريحات له يصف فيها نفسه بأنه “صهيوني متحمس”. كما سلطت صحف أخرى الضوء على حياته المهنية واشتغاله بالصحافة، إلى جانب عمله السياسي.

  • بوريس جونسون: من هو رئيس وزراء بريطانيا الجديد؟
  • من تركيا إلى السعودية…ما هي أشهر تعليقات بوريس جونسون عن الشرق الأوسط؟

“ترامب بريطانيا”

وعلقت صحف على الشبه بين جونسون وترامب من حيث الملامح والشكل وكذلك المواقف.

فترى “الأخبار” المصرية أن جونسون “نسخة بالكربون” من ترامب، قائلة: “تبدو ملامحهما واحدة من حيث لون البشرة والشعر، حتى في طريقة تصفيفه، مع فارقٍ عمريٍ”.

وتقول الصحيفة: “من الوهلة الأولى للحديث، يتصدر المواقف المتشددة من كلا الزعيمين مشهد التقارب بينهما، فالرئيس الأمريكي الجمهوري ينتمي لليمين المتشدد، ولطالما أثار الجدل في الولايات المتحدة بسبب مواقفه المناصرة لليمين المتشدد، والتي وصلت لحد اتهامه بالعنصرية”.

وتضيف الصحيفة أن جونسون “يحمل أيضا أفكارا متشددة يمينية، تقترب إلى سمو العرق الأبيض، مثل ترامب، وقد هاجم جونسون الرئيس الأمريكي باراك أوباما ليس بسبب سياساته، ولكن لأنه من أصول أفريقية”.

ويقول موقع “كيفاش” المغربي: “اشتهر جونسون بشخصيته الخلافية التي مكنته من احتلال مساحة رئيسية في الحيز العام البريطاني، فجونسون يعرف عن نفسه بأنه محافظ ذو أفكار ليبرالية يعبر عنها تيار الوسط في حزب المحافظين”.

ويضيف الموقع أن رئيس الوزراء الجديد “يشار إليه بأنه ‘ترامب بريطانيا’ نظرا لخطابه الشعبوي، الذي يدغدغ المشاعر اليمينية القومية في بريطانيا، ويجد له صدى في اليمين المتطرف”.

وتقول “القبس” الكويتية: “هذا الرجل الذي لا يشبه فقط الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في الشكل من تفاصيل الوجه والشعر والجسم، لكن أيضا في التصرفات والرؤية السياسية وأيضا التعليقات الحادة”.

صحف أخرى علّقت على تصريحاته المؤيدة لإسرائيل، فيصفه موقع “المصريون” بأنه “صهيوني بريطانيا”.

وبالمثل، يصفه موقع “مصر العربية” بأنه “غاسل أطباق الإسرائيليين”.

“غرابة الأطوار”

تحت عنوان، “رئيس التحرير المشاكس رئيسا لوزراء بريطانيا”، تقول “بوابة فيتو” المصرية: “قدم بوريس جونسون نفسه باعتباره منقذ عملية بريكست، وهو يستعرض قدراته مرددا ‘حيث توجد عزيمة، يكون هناك حل’، وقارن حل مشكلات بريطانيا بعد بريكست بنزول أول إنسان على القمر”.

ويقول موقع “عنب بلدي” السوري المعارض: “عُرف بوريس جونسون بغرابة الأطوار وشعبيته الكبيرة التي نسبت إلى كونه ممتعا وفكاهيا، وقورن مرارا بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب، مع مواقفه الصادمة وصراحته ومع ما اتهمه به نقاده من عدم الصدق والكسل، ولكنه روج لنفسه على أنه خليفة ‘وينستون تشرشل’ الجديد، بنشاطاته الأدبية ومواقفه السياسية الحازمة”.

وبينما تصفه جريدة “النهار” اللبنانية بأنه “مروّج لـ”بريكست”، يرى موقع “عنب بلدي” أنه “منقذ” بريطانيا المرتقب من أزمة بريكست.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية