الجيش الإسرائيلي يقيد جريحا فلسطينيا في مقدمة سيارة جيب عسكرية

انتشر مقطع فيديو الحادثة على مواقع التواصل الاجتماعي

Reuters
انتشر مقطع فيديو الحادثة على مواقع التواصل الاجتماعي

قال الجيش الإسرائيلي إن قواته انتهكت البروتوكول الخاص به بربط رجل فلسطيني جريح في مقدمة سيارة جيب عسكرية خلال مداهمة في مدينة جنين بالضفة الغربية.

وأكد الجيش الإسرائيلي الحادث بعد أن تم تصويره بالفيديو ومشاركته على وسائل التواصل الاجتماعي. وقال بيان للجيش الإسرائيلي إن الرجل أصيب خلال تبادل لإطلاق النار خلال المداهمة التي كان مشتبها بها.

وقالت عائلة الرجل المصاب إنهم عندما طلبوا سيارة إسعاف، أخذه الجيش وربطه بغطاء محرك السيارة الجيب وانطلقوا به.

وتم نقل الشخص في النهاية إلى الهلال الأحمر لتلقي العلاج. وقال الجيش الإسرائيلي إنه سيتم التحقيق في الحادثة.

وتعرف شهود عيان تحدثوا إلى وكالة رويترز للأنباء على الرجل الذي قيده الجيش الإسرائيلي وقالوا إنه فلسطيني وإن اسمه مجاهد عزمي.

وجاء في بيان الجيش الإسرائيلي: “إنه في صباح [السبت]، خلال عمليات مكافحة الإرهاب لاعتقال المشتبه بهم المطلوبين في منطقة وادي برقين، فتح الإرهابيون النار على جنود الجيش الإسرائيلي، الذين ردوا بإطلاق النار”.

وأضاف البيان: “أثناء تبادل إطلاق النار، أصيب أحد المشتبه بهم وتم القبض عليه.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيانه: “في انتهاك للأوامر وإجراءات التشغيل القياسية، اعتقلت القوات المشتبه به وقيدته فوق السيارة”.

وقال البيان “إن سلوك القوات المسجل في مقطع الفيديو الخاص بالحادث لا يتوافق مع قيم الجيش الإسرائيلي. وسيتم التحقيق في الحادث والتعامل معه وفقا لذلك”.

الجدير بالذكر أن أعمال العنف تصاعدت في الضفة الغربية منذ بداية الحرب في قطاع غزة، والتي نشبت بعد الهجوم المميت الذي شنته حماس على جنوب إسرائيل في 7 أكتوبر/تشرين الأول الماضي.

وتقول الأمم المتحدة إن ما لا يقل عن 480 فلسطينيا، من أعضاء الجماعات المسلحة ومهاجمين ومدنيين، قتلوا في حوادث مرتبطة بالنزاع في الضفة الغربية، بما فيها القدس الشرقية.

كما قُتل عشرة إسرائيليين، من بينهم ستة من أفراد قوات الأمن، في الضفة الغربية.

مسؤلية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.

Comments are closed.