Home » بي بي سي عربي » لا أعلم!

لست كروية على الإطلاق، ولا أعلم لماذا لا ينتابني أي شغف لمتابعة مباريات كرة القدم سواء المحلية أو العالمية، ولكن أتابعها في بعض الأحيان من باب العلم بالشيء، أو على سبيل المجاملة، وأقصى معرفتي بالدوري المصري أن فريقي الأهلي المتصدر في الغالب الأعم، والزمالك أو فاروق سابقاً، ولا أعلم تحديداً هل لتاريخه الملكي أي دخل في حال الزمالك.

يعلم المقربون مني وأيضاً زملائي في العمل علاقتي السيئة بالساحرة المستديرة، وعندما تضطرني الظروف للحديث في كرة القدم، يتدخل زميلي أحمد عمر بكافة المعلومات المتاحة وأيضاً الكواليس، فعشق الرجال للكورة أعتقد يفوق عشق النساء للتسوق (الشوبنج). ولي تجربةٌ لطيفة حينما ذهبت إلى روسيا بعد تأهل مصر لنهائيات كأس العالم والتي أقيمت في روسيا، وحضرت هذا الحدث التاريخي الذي قد لا يشهده جيلي مرةً أخرى. دخلت المدرجات وهذه هي المرة الأولى التي أدخل فيها الاستاد، وخرج لاعبو الفريقين لتحية المشجعين ثم دخلا إلى غرفة تغيير الملابس ليرتدي كل فريق زي الفريق المنافس وهو تقليد متعارف عليه كروياً حينما تكون المباراة بين فريقين أحدهما صاحب الأرض ومضيف البطولة.

وبمجرد أن أحرزت روسيا الهدف الأول فصحت أنا وصديقتي فرحين بالفوز وجميع المشجعين المصريين ينظرون لنا شذراً، ببساطة أعتقدنا أننا نشجع منتخبنا الوطني!! فرحنا بالهدف حتى ولو كان المنافس هو من أحرز الهدف. مثلي كثيرين بالنسبة لكرة القدم، فوالدتي كذلك ولي أصدقاء كثر لا تتعدى معلوماتهم الكابتن صالح سليم ولولا إنه شارك كممثل في فيلم الشموع السوداء فأغلبية أصدقائي لن يعرفوه.

كنت أخجل من قلة معرفتي بكرة القدم وتفاصيله حتى التقيت في إحدى فقرات هذا الأسبوع بالدكتورة دينا الرفاعي عضو اتحاد كرة القدم المصري المستقيل، الأخبار تتوارد عن وقائع فساد، عن مخالفات مالية وإدارية بعد خروج مصر من دور الستة عشر، بعد الآمال الكبيرة التي عقدت على المنتخب، خروج مخزي كما وصفه الكثيرون، فقابلت الدكتورة دينا لمعرفة ماذا حدث؟ ماذا أصاب المنتخب؟ ما هي الأخطاء التي يتحدث بها الإعلام والأكثر بعض من أعضاء اتحاد الكرة السابقين؟ والإجابة كانت: لا أعلم! لا تعلم أي شئ ولا حتى من باب الفضول، لا تعلم لماذا تم اختيار خافيير أجيري رغم ما عليه من شبهات فساد أثناء عمله في نادي أوساسونا الإسباني؟ لا تعلم لماذا يتقاضى ١٢٠ألف دولار ومن وافق على ذلك، إذ يعد بهذا الرقم الأعلى سعراً بين مدربي الأمم الأفريقية .

اكتشفت في نهاية الحوار أنني لست وحيدة التي لا تعلم، ولكن هناك من يشبهني الفارق الوحيد، هو أنني لست عضوة في اتحاد الكرة!

موضوع آخر ناقشته في حلقة الليلة وهو تعويضات النوبة، بالتزامن مع اليوم العالمي للنوبة، ولاختيار اليوم العالمي الموافق ٧/٧ حكاية لطيفة، فالطفل يتم تعميدة في اليوم السابع بإنزاله في مياه النيل، والمرأة عقب الولادة تمر سبعة مرات على البخور، واختيار كلمة تعميد ليست من فراغ، ولكن لمن لا يعرف فأهالي النوبة كانوا في الأصل مسيحين ثم اسلموا، كنت أتمنى أن يتسع الوقت لأسمع أكثر عن تاريخهم وثقافاتهم ومآسيهم أيضاً التي رافقت عملية التهجير الأولى والثانية، ولكن الهدف الرئيس من الفقرة هو التطرق إلى مسألة التعويضات ..

بتوقيت مصر يُطل عليكم كل خميس، السابعة وخمس دقائق مساءاً بتوقيت جرينتش، التاسعة وخمس دقائق بتوقيت القاهرة على بي بي سي ..

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية