Home » بي بي سي عربي » هل يجوز التغاضي عن أخطاء المشاهير ولاعبي كرة القدم؟
مطالبات بإعادة عمرو وردة لمنتخب مصر بعد اعتذاره

Getty Images

مطالبات بإعادة عمرو وردة لمنتخب مصر بعد اعتذاره

قدم عمرو وردة لاعب أتروميتوس اليوناني مهاجم المنتخب المصري اعتذارا على ما بدر منه بعد اتهامه بالتحرش الجنسي، الأمر الذي تسبب في استبعاده من صفوف الفريق الذي يشارك في بطولة أمم أفريقيا التي تستضيفها مصر حاليا.

اللاعب قال فى تسجيل مصور عبر صفحته الشخصية في فيسبوك “اعتذر عن ما حدث مني واعتذر لأهلي وللجهاز الفني واللاعبين، أنا آسف، أتعهد بأن الفترة المقبلة ستكون جيدة. ولن أفعل شيئا يغضب أحدا، أعتذر للمرة الثانية”.

وقد أثارت واقعة التحرش التي بدرت من وردة جدلا كبيرا خاصة على مواقع التواصل الاجتماعي بين من يرى أن اللاعب أخطأ لكن يفضل إعطاؤه فرصة ثانية، وبين من يرى أن وردة يستحق الاستبعاد بسبب فعلته.

فقد أثار تضامن قائد المنتخب المصري أحمد المحمدي مع وردة كثير من الجدل على هذه المواقع ما بين مؤيد ومعارض لهذا الموقف.

وكان المحمدي قد توجه تجاه مدرجات الجماهير وأشار بيديه الاثنين وكل يد تحمل رقم 2، في تلميح لدعم عمرو وردة الذي كان يرتدي القيمص رقم 22 قبل استبعاده من معسكر المنتخب، وذلك عقب تسجيل هدف مصر الأول في شباك الكونغو الديمقراطية.

من جهته، أكد محمد صلاح جناح نادي ليفربول الانجليزي والمنتخب ضرورة احترام المرأة.

وغرد صلاح عبر موقع تويتر في إشارة ضمنية لأزمة وردة “يجب أن يكون التعامل مع السيدات بأقصى درجات الاحترام.. تلك الأمور يجب أن تبقى مقدسة”.

وأضاف “أعتقد أيضًا أن الكثيرين الذين يرتكبون أخطاء يمكن أن يتغيروا إلى الأفضل ويجب ألا يتم إرسالهم مباشرة إلى المقصلة، والتي هي أسهل طريقة للخروج”.

وأوضح “نحتاج أن نؤمن بالفرص الثانية، نحتاج إلى الإرشاد والتثقيف. الإبعاد ليس هو الحل”.

موقف تبناه أيضا أحمد حجازي، لاعب المنتخب المصري المحترف في صفوف ويست بروميتش الإنجليزي.

فقد غرد حجازي عبر موقع تويتر قائلا: “التعلم من الخطأ وعدم تكراره شيء جيد والمسامحة فيه وإعطاء فرصة ثانية شيء عظيم”.

وقد تعرض صلاح وحجازي أيضا لانتقادات كثيرة بسبب موقفهما الداعم لوردة.

كان الاتحاد المصري لكرة القدم قد قرر يوم الأربعاء 26 يونيو/ حزيران، استبعاد وردة من معسكر المنتخب.

ونشرت الصفحة الرسمية للاتحاد على فيسبوك أن “هاني أبو ريدة، رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم، المشرف العام على المنتخب الوطني قرر استبعاد عمرو وردة من معسكر الفريق بعد التشاور مع الجهاز الفني والإداري للفريق”.

واعتبر الاتحاد أن ذلك يأتي في “إطار الحفاظ على حالة الانضباط والالتزام والتركيز التي عليها الفريق”.

كان اسم وردة، ولاعبين آخرين في المنتخب المصري، قد ارتبط بأزمة تفجرت قبل أيام تتمثل في إرسال هؤلاء اللاعبين عددا من الرسائل إلى فتاة مصرية قالت إنها عارضة أزياء، على تطبيق “إنستغرام”.

وتداول مشاركون على وسائل التواصل الاجتماعي مقطع فيديو غير أخلاقي زعموا أنه يخص وردة، لكن اللاعب نفى أي علاقة له بهذا المقطع، وقال إنه “مفبرك”.

وتقدم أحمد مهران، محامي مصري، ببلاغ للنائب العام المستشار نبيل صادق، ضد عمرو وردة، لاعب منتخب مصر لكرة القدم، بسبب “تحرشه بالفتيات على مواقع التواصل الاجتماعى”.

وجاء القرار باستبعاد اللاعب من صفوف المنتخب المصري قبل ساعات من لقاء مصر والكونغو في ثاني لقاء للمنتخب المصري في البطولة.

كان اللاعب على مقاعد الاحتياطي في مباراة مصر وزيمبابوي، وهي المباراة الأولى التي خاضتها مصر في البطولة، والتي انتهت بهدف مقابل لا شيء لصالح منتخب مصر.

يذكر أن وردة فاز بلقب أفضل لاعب أجنبي في الدوري اليوناني الممتاز لموسم 2017-2018.

وشارك اللاعب في 20 مباراة بين رسمية وودية مع منتخب مصر، أبرزها مباريات في بطولة كأس الأمم الأفريقية في الجابون 2017، ومباريات في التصفيات المؤهلة لكاس العالم في روسيا 2018.

ويرى البعض أن اعتذار وردة والدعم الذي تلقاه من بعض زملائه قد يؤدي إلى عودته إلى صفوف المنتخب المصري.

وفي حين لم يصدر أي قرار رسمي من الاتحاد المصري لكرة القدم في هذا الشأن، إلا أن زياد وردة شقيق عمرو نشر تدوينة على موقع فيسبوك أعلن من خلالها عودة عمرو إلى معسكر الفريق المصري.

هل يجوز التغاضي عن خطأ وردة وإعطائه فرصة ثانية كما يطالب البعض؟ لماذا؟

هل تتوقعون تراجع الاتحاد المصري عن قراره على ضوء دعوات الصفح عن اللاعب وردة؟

هل الحرص على مسيرة المنتخب المصري في هذه البطولة القارية مبرر كاف لعودته؟

برأيكم هل ارتكب اللاعب وردة خطأ لا يغتفر؟

هل تتوقعون أن يؤثر استبعاده على ترابط المنتخب المصري؟

هل تعتقدون أن وردة سقط في هذا الخطأ لعدم إدراكه بمفهوم التحرش الجنسي؟

سنناقش معكم هذه المحاور وغيرها في حلقة الأربعاء 26 يونيو/حزيران من برنامج نقطة حوار الساعة 16:06 جرينتش.

خطوط الاتصال تفتح قبل نصف ساعة من البرنامج على الرقم 00442031620022.

إن كنتم تريدون المشاركة عن طريق الهاتف يمكنكم إرسال رقم الهاتف عبر الإيميل على nuqtat.hewar@bbc.co.uk

يمكنكم أيضا إرسال أرقام الهواتف إلى صفحتنا على الفيسبوك من خلال رسالة خاصة Messageكما يمكنكم المشاركة بالرأي على الحوارات المنشورة على نفس الصفحة، وعنوانها: https://www.facebook.com/hewarbbc أو عبر تويتر على الوسم @nuqtat_hewar

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية