Home » bbc » قمتا مكة العربية والخليجية: السعودية تجمع قادة الدول العربية والخليجية لحشد الدعم ضد إيران
مكة

AFPالسعودية تسعى لتخرج قمة مكة برسالة قوية

يجتمع قادة الدول العربية والخليجية في مكة بدعوة طارئة من السعودية لحضور قمتين تتبعهما قمة إسلامية، في ظل التوتر مع إيران.

وتأمل الرياض أن تخرج قمم مكة برسالة قوية إلى طهران، التي تتهمها باستهداف منشآت نفطية وتخريب ناقلات نفط في الخليج.

فقد اتهمت السعودية إيران بأنها أمرت بتنفيذ هجمات بطائرات دون طيار، تبناها الحوثيون في اليمن. كما قال مسؤول أمني أمريكي إنه من “شبه المؤكد” أن ألغاما إيرانية استعملت في تخريب ناقلات النفط في مياه الخليج.

ولكن إيران نفت ذلك.

واستبق وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية، عادل الجبير، القمتين الطارئتين بتصريحات لبي بي سي قال فيها إن بلاده “لا تريد حربا مع إيران”، ولكنها لن تتسامح مع “نشاطات طهران العدائية” في المنطقة.

  • السعودية: لا نريد حربا مع إيران لكن لن نتسامح مع أنشطتها العدائية
  • هل تنجح قمّتا مكة في “ردع إيران” ودفعها “لتغيير سلوكها”؟

وكتب مدير المخابرات السعودية السابق، تركي الفيصل، مقالا، نشرته قناة العربية يقول فيه إن “القادة المجتمعين في القمة سيبحثون سبل تجنب الحرب، ولكن الملك سلمان حريص على الدفاع عن المصالح السعودية والعربية في ظل التوتر بين الولايات المتحدة وإيران”.

وقال مستشار الرئيس الأمريكي للأمن القومي، جون بولتون، إن تخريب ناقلات النفط أمام السواحل الإماراتية، مرتبط بالهجمات على منشآن نفطية في السعودية، وإن “واشنطن ليس لديها أدنى شك في المسؤول عن هذه الهجمات”.

وأضاف: “من المهم أن تعرف القيادة في إيران أننا نعرف”، محذرا طهران من الإقدام على أي هجمات جديدة.

واشنطن: ألغام إيرانية استخدمت على الأرجح للهجوم على سفن قبالة الإمارات

ورد مسؤول إيراني على تصريحات بولتون، واصفا إياها بأنها “اتهامات سخيفة”، مضيفا أن بلاده “ستدافع عن نفسها في وجه أي اعتداء عسكري أو اقتصادي”.

ووجه الملك السعودي دعوة لحضور القمة إلى أمير قطر، الذي تتعرض بلاده إلى مقاطعة شاملة من السعودية والإمارات والبحرين ومصر منذ 2017.

وقالت الدوحة إن رئيس الوزراء، عبد الله بن ناصر آل ثاني، هو الذي يمثل بلاده في قمة مكة.

ويحضر قمة مكة دولتا العراق وعمان وتعرفان بعلاقتهما الجيدة مع واشنطن وإيران. ويقول مسؤولو البلدين إنهما سيعملان على تخفيف التوتر بين الطرفين.

وعرضت قطر أيضا خدماتها في هذا المجال.

وكان وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، أعلن في زيارة للعراق أن بلاده تريد علاقات متوازنة مع دول الخليج واقترح توقيع معاهدة ّعدم اعتداء” معها.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية