Home » bbc » اليمن والثالوث

نادراً ما يتحدث إلى الإعلام وزيرٌ في حكومة حالية بمِثل الصراحة التي تحلى بها الوزير اليمني صالح الجبواني في حلقة هذا الأسبوع من برنامج بلا قيود. وعلى سبيل المثال ليس إلا، أجابني وزير النقل اليمني بقوة متناهية عندما سألته عن رأيه في الوجود الإماراتي في جنوب اليمن فقال: إن صور مشايخ الإمارات التي ازدانت بها جدران عدن في وقت من الأوقات مُزّقت تمزيقاً بنفس الأيدي التي علّقتها قبل سنوات.

بل إنه عَبرعن رأيه بأن هناك في اليمن من يغرر بالإماراتيين ويدفعهم لاتخاذ مواقف خاطئة وأن هناك حاجة ماسة الآن لتصحيح العلاقة مع أبوظبي.

كما أطلق الجبواني سهام صراحته في اتجاه ثانٍ قد يعتبره البعض غير منفصل تماماً عن سابقه. فقال إن المجلس الانتقالي الجنوبي برئاسة عيدروس الزبيدي – والذي كان ضيفي كذلك قبل فترة وجيزة في بلا قيود – إنما ينتهج أجندة انقلابية لا تختلف عن انقلاب الحوثيين في صنعاء.

ما الذي حدا بالوزير الجبواني – وهو بالمناسبة زميلٌ صحفي وإعلامي قبل أن يصير وزيراً – إلى تغيير رأيه في مسألة انفصال الجنوب وهو الذي كان يتبناها حتى النخاع؟ لماذا يقول اليوم إن أي شكل لليمن عدا دولة اتحادية بستة أقاليم سيقذف به في أتون اضطرابات لن تهدأ في المستقبل المنظور؟ وأي مؤشرات يمكن استخلاصها من حديثه المهم إلينا عن ديناميكية العلاقة في اللحظة التاريخية الحالية بين أطراف ذلك الثالوث المتناغم أمام الستار والمتمايز خلفه ألا وهو الحكومة الشرعية – أبو ظبي – الرياض؟

أظن أن كل المهتمين بالشأن اليمني يودّون مشاهدة هذه الحلقة من بلا قيود التي توثق للمشهد الإقليمي الحالي فيما يخص اليمن.

أذيع اللقاء يوم الأحد ٥ مايو/أيار ٢٠١٩ وسيعاد على مدار هذا الأسبوع.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية