Cedar News
أخبار لبنان والعالم

حزب الله اللبناني “يهدد” منصات استخراج النفط الإسرائيلية

حدود بحرية

Reuters
الخلاف حول الحدود البحرية يزيد التوتر بين لبنان وإسرائيل

نشر حزب الله اللبناني مقطع فيديو لمنصات إسرائيلية لاستخراج النفط من البحر موضحا أن تلك الصور التقطت ضمن عمليات الرصد مهددا في الوقت ذاته باستهدافها.

وتقول إسرائيل إن المنصة التي وضعتها أخيرا بحقل كاريش تقع ضمن منطقتها الاقتصادية الحصرية، أما لبنان فيقول إن المنطقة متنازع عليها.

ويعتقد أن التسجيل يظهر منصتين بتاريخ 9 يونيو حزيران و30 يوليو تموز.

وجاء في قناة المنار الفضائية التابعة لحزب الله أن “الإعلام الحربي للمقاومة الإسلامية سجل شريط فيديو للمنصات الإسرائيلية في المنطقة المتنازع عليها”.

وعلق مذيع القناة قائلا إن “صور الفيديو تظهر السفينة التي جلبها العدو لاستخراج النفط والغاز”.

ويبدأ شريط الفيديو بتعليق صوتي للأمين العام لحزب الله حسن نصر الله، مع نص كلامه مكتوبا بالعربية والعبرية يقول فيه: “اللعب بالقوت غير مفيد”.

وتواصل الصور إظهار أسماء المنصات والسفن وإحداثياتها، وهي المنصة العائمة أرينادل سبيريت، وسفينة الحفر إينيرجين باور، ويقول التقرير إنها موجود ة على بعد 90 كيلومتر من السواحل اللبنانية.

وتدير المنصة شركة إينيرجين ومقرها في بريطانيا، وقد أثار تموقعها في المنطقة تنديد لبنان وتهديدات حزب الله.

في مرمى صواريخ حزب الله

وينتهي تسجيل صور السفن والمنصات الإسرائيلية بعبارة “في المرمى” بالعربية والعبرية.

وكان نصر الله هدد، في وقت سابق، بأن حزبه سيتحرك إذا شرعت إسرائيل في استخراج النفط بالمنطقة قبل حل نزاع الحدود البحرية مع لبنان.

الحدود البحرية: لبنان يدعو إلى وساطة أمريكية في الخلاف مع إسرائيل حول التنقيب عن الغاز

إسرائيل تسقط طائرات مسيرة “أرسلها حزب الله تجاه حقل كاريش للغاز”

وجاءت تهديداته عقب إطلاق حزب الله، في مطلع يوليو/تموز، 3 طائرات مسيّرة باتجاه المنطقة المتنازع عليها مع إسرائيل، والتي تضم حقل كاريش، وأعلنت تل أبيب وقتها عن إسقاط تلك المسيّرات.

وبدأت محادثات تسوية الحدود البحرية بين لبنان وإسرائيل في 2020 بوساطة أمريكية، ولكنها توقفت. وكان الوسيط الأمريكي، أموس هوشستين، ضمن الوفد الذي رافق الرئيس جو بايدن في جولته بالشرق الأوسط.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More