Home » bbc » التحقيق مع سبعة رجال أعمال جزائريين بشأن مزاعم فساد
متظاهرون جزائريون

Getty Images
متظاهرون جزائريون يطالبون بتولى القيادات الشابة إدارة الدولة

صادرت السلطات الجزائرية جوازات سفر سبعة رجال أعمال للتحقيق معهم في مزاعم فساد، حسبما أفادت محطة “النهار” الخاصة.

واعتقلت السلطات الجزائرية يوم الأحد أيضا علي حداد، رجل الأعمال البارز المقرب من الرئيس عبد العزيز بوتفليقة، الذي يواجه احتجاجات واسعة منذ أكثر من شهر للمطالبة باستقالته.

وألقي القبض على حداد، الذي تصفه مجلة فوربس بأنه أغنى رجال الأعمال في الجزائر، ليل السبت وهو يحاول الفرار إلى تونس المجاورة، حسبما قال مصدر أمني، دون تحديد سبب الاعتقال.

ويوم الأحد، حظرت السلطات الجزائرية إقلاع وهبوط الطائرات الخاصة حتى نهاية الشهر.

ويطالب المتظاهرون في الجزائر بجيل جديد من الزعماء بدلا من طبقة الصفوة الحالية التي يراها الكثير من الجزائريين على أنها فاقدة للصلة مع الشعب وغير قادرة على إصلاح الاقتصاد المتعثر، رغم ثراء البلاد بالموارد.

ولم ترد المزيد من التفاصيل عن اعتقال رجال الأعمال.

وفي محاولة لنزع فتيل الأزمة، قال بوتفليقة يوم 11 مارس/آذار إنه لن يترشح لفترة رئاسية خامسة. ولكنه لم يعلن تنحيه على الفور، انتظارا لمؤتمر وطني عن التغيير السياسي.

وزاد ذلك من غضب المتظاهرين، مما دعا رئيس اركان الجيش الجزائري أحمد قايد صالح، للتدخل ودعوة المجلس الدستوري إلى إعلان عدم أهلية بوتفليقة للحكم.

ويبلغ بوتفليقة الآن من العمر 82 عاما، ونادرا ما يظهر علنا منذ إصابته بسكتة دماغية عام 2013.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية