Home » bbc » بريكست: البرلمان البريطاني يفشل في التوصل إلى أغلبية بشأن خيارات الخروج من الاتحاد الأوروبي
البرلمان البريطاني

PA

ثمانية خيارات للخروج من مأزق البريكست لم تحظ بأية أغلبية

فشل أعضاء مجلس العموم البريطاني في التوافق حول الخيارات الثمانية التي عرضت للتصويت للخروج من الاتحاد الأوروبي (بريكست)، حيث لم يحصل أي خيار على الأغلبية اللازمة لاعتماده بعد تصويت ظل حتى وقت متأخر الأربعاء.

وتم رفض اقتراح البقاء في الاتحاد الجمركي مع الاتحاد الأوروبي بأغلبية 272 صوتا مقابل 264 صوتا، بينما تم رفض الدعوة لإجراء استفتاء لتأييد أي صفقة بأغلبية 295 صوتا مقابل 268 صوتا.

وصرح وزير شؤون الخروج ستيفن باركلي، أن النتائج عززت وجهة نظر الحكومة بأن صفقة رئيسة الوزراء تيريزا ماي كانت “الخيار الأفضل”.

وقال للنواب إنه من الواضح أنه لا توجد “طريقة بسيطة للمضي قدما في الخروج”.

أما عن خطة حزب العمل البديلة للخروج، والتي تشمل “التوافق الوثيق” مع السوق الموحدة وحماية حقوق العمال، فقد فشلت في الحصول على تأييد البرلمان وتم رفضها بأغلبية 307 أصوات مقابل 237 صوتا.

رئيسة وزراء بريطانيا تمنى بثلاث هزائم أمام مجلس العموم تتعلق باتفاق بريكست

ترامب ينتقد خطة ماي بشأن البريكست

وفشلت خمسة مقترحات أخرى في الحصول على تأييد النواب، بما في ذلك دعم الخروج دون اتفاق، أو ما يسمى بخطة Common Market 2.0، وكذلك اقتراح البقاء في المنطقة الاقتصادية الأوروبية وأيضا مقترح لوقف عملية خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي عن طريق إبطال المادة 50.

وأدى التعثر في تحديد طريق واضح للخروج من المأزق الحالي إلى مشاحنات غاضبة في مجلس العموم مع انتقاد العملية قائلين إنها كانت “فشلا ذريعا”.

وقال النائب المحافظ السير أوليفر ليتوين، الذي أشرف على العملية غير المسبوقة للأصوات الإرشادية، إن عدم وجود أغلبية لأي اقتراح “مخيب للآمال”.

لكنه دعا إلى السماح للنواب بالتصويت مرة أخرى، يوم الاثنين، واستطرد قائلا إن هذا لن يكون ضروريا إذا تمت الموافقة على صفقة رئيس الوزراء قبل ذلك.

وقالت آنا سوبري، نائبة المجموعة المستقلة، إن عدد الأشخاص الذين صوتوا لصالح فكرة استفتاء آخر أكثر من الذين صوتوا لصالح صفقة رئيسة الوزراء تيريزا ماي، في المرة التي تم عرضها على البرلمان.

وقالت النائبة العمالية مارغريت بيكيت، التي تقدمت بطلب إجراء استفتاء مؤكد، إن الهدف لم يكن تحديد اقتراح واحد في هذه المرحلة، بل الحصول على إحساس بالمكان الذي قد يكمن فيه حل وسط، على حد تعبيرها، “ولنترك ألف زهرة تتفتح”.

وقال رئيس مجلس العموم جون بيركو، إن العملية التي وافق عليها مجلس النواب سمحت بمرحلة نقاش ثانية يوم الاثنين، ولا يوجد سبب يدعو إلى عدم الاستمرار فيها.

وفي وقت سابق قبل التصويت، تعهدت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي أمام أعضاء حزبها بالتخلي عن منصبها في حال ما دعموا الاتفاق الخاص بخروج البلاد من الاتحاد الأوروبي.

وقالت ماي لنواب حزب المحافظين ” أنا مستعدة للتخلي عن منصبي في وقت أبكر مما كنت اعتزم فيه الرحيل من أجل القيام بما يخدم صالح البلاد والحزب”

جدير بالذكر أن نتائج التصويت غير ملزمة للحكومة لكنها تعطي المؤشرات على الخيار لذي يمكن أن يحظى بالأغلبية في حال اجراء تصويت ملزم في المستقبل القريب.

النقاط التي صوت عليها البرلمان الأربعاء

الخروج من الاتحاد الاوروبي دون أي اتفاق

عضوية السوق المشتركة

السوق المشتركة دون وحدة جمركية

عضوية الاتحاد الجمركي الاوروبي

الاتفاق البديل الذي تقدم به حزب العمال المعارض

إلغاء المادة 50 والبريكست برمته والاستمرار في عضوية الاتحاد الأوروبي

عرض أي اتفاق مستقبلي على التصويت الشعبي

خطة مالتهاوس ب وتستمر بموجبها بريطانيا بدفع حصتها الى موازنة الاتحاد الاوروبي حتى نهاية 2020 والتوصل الى اتفاق معه لاستمرار وصول البضائع البريطانية إلى السوق الاوروبية.

وكان الاتحاد الأوروبي قد وافق على تأجيل موعد خروج بريطانيا الذي كان مقررا في التاسع والعشرين من الشهر الجاري حسب المادة 50 من معاهدة لشبونة.

وصوت البرلمان لصالح تأجيل الخروج إلى 12 أبريل/نيسان أو 22 مايو/آيار من العام.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية