آخر الأخبار
Cedar News
أخبار لبنان والعالم | سيدر نيوز

فيروس كورونا: إلغاء آلاف الرحلات الجوية حول العالم بسبب الوباء والطقس السيء

مسافرون في الولايات المتحدة

Getty Images

ألغيت الآلاف من الرحلات الجوية حول العالم في أول أيام العام الجديد، وذلك بسبب فيروس كورونا والطقس السيء.

فقد أفاد موقع الحركة الجوية “فلايت أوير” بأنه تم إلغاء ما يقرب من 4400 رحلة حول العالم يوم السبت، منها أكثر من 2500 رحلة في الولايات المتحدة.

وتعاني الخطوط الجوية من مشاكل على مستوى طواقم الموظفين الذين يخضعون للعزل الصحي بعد الإصابة بفيروس كورونا.

ومما زاد من متاعب المسافرين، تساقط الثلوج بكثافة في وسط الولايات المتحدة.

ومن بين الرحلات التي ألغيت في الولايات المتحدة، أكثر من ألف رحلة من مطار أوهير في شيكاغو ومطار ميدواي.

وقالت شركة “يونايتد إيرلاينز” في بيان إن “عمليات الإلغاء التي جرت كانت بسبب مسائل مرتبطة بإصابة موظفين بأوميكرون وظروف الطقس. لقد ألغينا الرحلات الجوية مسبقا تحسبا لسوء الأحوال الجوية. وتواصلنا مع الركاب في وقت مبكر في حال إلغاء رحلاتهم لمنحهم الوقت لإعادة الحجز أو لوضع خطط أخرى”.

ومن المرجح أن تسبب عودة كثير من الناس إلى ديارهم يوم الأحد بعد انتهاء عطلة عيد الميلاد ورأس السنة، في مزيد من الاضطراب، مع توقع المزيد من الثلوج والرياح العاتية.

وقال أحد المسافرين العالقين في مطار أوهارا لشبكة “ABC” الإخبارية في شيكاغو: “إنها فترة طويلة جدا ولا يوجد مكان لقضاء الوقت، ولا الحصول على شيء لتأكله، لقد مضى وقت طويل هنا”.

إصابات قياسية

منذ 24 ديسمبر/ كانون الأول، ألغيت أكثر من 12 ألف رحلة طيران في الولايات المتحدة.

وتحاول شركات الطيران استمالة العاملين بأجر إضافي لمعالجة النقص في الموظفين. لكن النقابات تقول إن العمال يخشون الإصابة بفيروس كورونا أو الاضطرار إلى التعامل مع الركاب الغاضبين.

وتواجه الولايات المتحدة ارتفاعا في حالات الإصابة بفيروس كورونا التي زاد منها انتشار متحور أوميكرون.

فقد شهدت مدينة نيويورك حالات إصابة قياسية على الرغم من ارتفاع معدلات التطعيم.

وأثر تفشي الفيروس على قطاعات كثيرة، على الرغم من عدم وجود زيادة كبيرة في حالات الدخول إلى المستشفيات حتى الآن.

وتولى عمدة المدينة الجديد، إريك آدامز، منصبه يوم السبت بعد احتفالات محدودة برأس السنة.

وقال في خطابه الأول إن المدينة لن “تسيطر عليها الأزمات”.

وقال: “هذا الوباء لم يؤثر علينا جسديا فقط، ولكن عاطفيا أيضا، وسأشجع حقا الناس في هذه المدينة على إيجاد ذلك السلام الداخلي، بغض النظر عما نمر به”.

وأضاف “لقد مررنا بمآس من قبل. هذه مدينة صامدة وبلد صامد”.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com