آخر الأخبار
Cedar News
أخبار لبنان والعالم | سيدر نيوز

أفغانستان: الجهات المانحة توافق على صرف 280 مليون دولار من الأموال الأفغانية المجمدة

عائلة أفغانية تجلس أمام خيمة في ظروف صعبة.

Getty Images
حوالى 23 مليون شخص بحاجة لمساعدات غذائية عاجلة، كما يقول برنامج الغذاء العالمي.

أعلن البنك الدولي أن الجهات الدولية المانحة وافقت على تحويل مبلغ 280 مليون دولار من صندوق مجمد من أجل تمويل خدمات الأمم المتحدة للغذاء والصحة في أفغانستان.

تواجه أفغانستان أزمة انسانية واقتصادية عميقة تفاقمت بفعل وقف الدعم المالي عقب سيطرة حركة طالبان على مقاليد السلطة في البلاد.

ويُحذر برنامج الغذاء العالمي من أن أكثر من نصف السكان يعانون من خطر المجاعة الشديدة.

ويعاني ثلاثة ملايين طفلأفعاني من سوء التغذية.

وهذا الوضع نتاج جفاف شديد أدى إلى تدمير معظم محصول القمح وارتفاع الأسعار، وتسارعت الأزمة الاقتصادية بفعل قرار دول غربية قطع المساعدات المالية بعد سيطرة طالبان على البلاد.

خطر المجاعة “يهدد الملايين” في أفغانستان مع اقتراب الشتاء

كفاح مرير من أجل إنقاذ أطفال أفغانستان من الموت جوعاً

وقد رفضت الدول الغربية الاعتراف بحكومة طالبان رسمياً. وعملت الولايات المتحدة ودول أخرى على تجميد حوالى 10 مليارات دولار من الاحتياطي الأفغاني، بينما عمل البنك الدولي وصندوق النقد الدولي على وقف حصول أفغانستان على التمويل.

ويقدر برنامج الغذاء العالمي بأن 23 مليون شخص يحتاجون إلى مساعدة غذائية عاجلة مع دخول فصل الشتاء في هذا البلد الذي يعتمد على المساعدات، واصفاً الوضع هناك بأنه “أسوأ أزمة إنسانية على وجه الأرض”.

سيتم تحويل الأموال من صندوق إعادة بناء أفغانستان الذي يديره البنك الدولي إلى برنامج الغذاء العالمي ومنظمة اليونيسيف، وكلاهما منظمتان تتبعان الأمم المتحدة.

وقال البنك الدولي إن المنظمتين لديهما “وجود وقدرة لوجستية على الأرض” لإيصال الخدمات مباشرة إلى الأفغان بما ينسجم “مع سياساتهما وإجراءاتهما الخاصة”. وستحصل اليونيسيف على 100 مليون دولار من أجل توفير الخدمات الصحية الأساسية، بينما سيتلقى برنامج الغذاء العالمي مبلغ 180 مليون دولار.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com