Cedar News
أخبار لبنان والعالم

تاج محل: رجل أعمال هندي يبني لزوجته منزلا في صورة مصغرة عنه

بنى رجل أعمال هندي يبلغ من العمر 52 عاما نسخة مصغرة من قصر تاج محل الشهير، لزوجته التي تبلغ من العمر 27 عاما، ليصبح منزلا لها.

واختار أناند براكاش شوكسي، بناء تحفته المعمارية في مدينة برهانبور، في ولاية ماديا براديش، وسط الهند.

وقال شوكسي لبي بي سي، “إنها هدية لزوجتي، لكن في الوقت نفسه هدية للمدينة بأسرها، وجميع ساكنيها”.

وكلف بناء المنزل الجديد، نحو 260 ألف دولار أمريكي وهو ما يقارب 20 مليون روبية، بالعملة المحلية.

وتم بناء تاج محل الأصلي في القرن السابع عشر، في مدينة أغرا، بأمر من الإمبراطور، شاه جهان، تكريما لذكرى زوجه، الملكة ممتاز، التي توفيت أثناء ولادة ابنهما الرابع عشر.

وتعد تلك التحفة المعمارية، التي استخدم فيها الرخام، ونحتت بعناية فائقة، واحدة من أبرز معالم الهند السياحية، وتجذب ملايين السياح سنويا.

وكان تاج محل يجتذب يوميا نحو 70 ألف زائر قبل تفشي وباء فيروس كورونا.

وكذلك بدأت نسخة شوكسي من تاج محل، والتي بنيت وسط أرض يملكها، تصل مساحتها إلى 50 هكتارا، في جذب الزائرين.

ويقول شوكسي “الناس يسيرون على الحشائش، ويقومون بالتقاط الصور بواسطة هواتفهم، وكذلك بدأ كثيرون في التقاط الصور قرب القصر أثناء الاحتفال بالأعراس”.

وواصل “لا أمنع أحدا، فهذه مدينتنا جميعا، وجميعنا نعيش في مجتمع متآلف ونعرف بعضنا البعض، جيدا، لذلك فمنزلي مفتوح للجميع”.

لكنه أوضح أنه ليس مسموحا للجميع بالطبع “الدخول إلى القصر، لأنه في النهاية المنزل الذي نعيش فيه”.

لكن في بعض الأحيان تسمح الأسرة لبعض الضيوف بالتجول في القصر، والاستمتاع بالزخارف، والتشكيلات الرخامية الفخمة، والنوافذ المنحوتة بأشكال هندسية رائعة.

ويضم المبنى غرفتي نوم رئيسيتين، في طابقين مختلفين، ويضم مكتبة، وغرفة للتأمل، وغرفة للرسم، تحوي عدة أعمدة، رخامية، إضافة إلى سلما ملتويا، وسقفا مزينا بالذهب”.

ويوضح شوكسي أنه بالرغم من أنه استلهم تاج محل عند بناء قصره، إلا أن التصميمات الداخلية ليست إسلامية بشكل تام، بل تحوي الكثير من الأنماط، بسبب الأثاث والستائر.

واستغرق البناء نحو 3 سنوات، قام خلالها شوكسي وزوجه بزيارة مدينة أغرا، عدة مرات لزيارة تاج محل الأصلي، والتعرف على المزيد من تفاصيله.

مليارديرات الهند يراهنون على سوق الأزياء الراقية

إغلاق المدارس والجامعات في دلهي بسبب تلوث الهواء بذرات سامة

ويقول شوكسي “لقد استخدمنا الكثير من الصور ثلاثية الأبعاد، لتاج محل، والتي توجد على شبكة الإنترنت، لكي نتمكن من بناء نسختنا”، مشيرا إلى أن الفكرة كانت بناء منزل مشابه، لذلك قرر المهندسون تخفيض الحجم إلى ثلث مساحة تاج محل.

ولا يعتبر شوكسي أول شخص يستلهم جمال وروعة تاج محل.

عام 2013 قام مسؤول هندي سابق ببناء نسخة من تاج محل، في ولاية أوتار براديش شمالي البلاد، تخليدا لذكرى زوجه.

لكن شوكسي يقول إن القصر ليس مخصصا لزوجته فقط، مضيفا: “اليوم نشاهد الكثير من الكراهية، في بلادنا، والناس منقسمون، بسبب الدين والطائفة”.

ويتعرض رئيس الوزراء الهندي، ناريندرا مودي، زعيم حزب بهاراتيا جاناتا، الهندوسي، القومي، المتشدد، إلى اتهامات بدفع البلاد نحو الاستقطاب الديني، وتكريس عدم التسامح. وحتى معلم مثل تاج محل لم ينج من تراشقات خطاب الكراهية؛ ففي عام 2017، قال عضو برلماني عن حزب بهاراتيا جاناتا، إن “تاج محل يلطخ تاريخ الثقافة الهندية”، لأن من بناه هم “خونة”.

لكن شوكسي قال إنه يسعى لدعم المحبة والتآلف، بين المواطنين وسط هذه الأجواء الكئيبة.

وقال “هذا البناء، الذي بنيته، بعد بمثابة رمز للمحبة، يتخطى خلافاتنا الاجتماعية، وصراعاتنا السياسية”.

مسؤولية الخبر: إن موقع "سيدر نيوز" غير مسؤول عن هذا الخبر شكلاً او مضموناً، وهو يعبّر فقط عن وجهة نظر مصدره أو كاتبه.
مواضيع تهمك

Comments are closed.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More