التغير المناخي: هل يجب على فرق الدوري الانجليزي التوقف عن استخدام الطائرات في انتقالاتها الداخلية؟

مانشستر يونايتد

Getty Images

لسنوات، اختارت أندية إنجلترا بانتظام الطائراتكخيار للانتقال من أجل خوض مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز.

وبشكل عام، فالطيران هو الخيار الأسرع والأكثر ملاءمة ويمنح اللاعبين والموظفين الحد الأقصى من الوقت للتحضير للمباريات.

ولكن مع اجتماع زعماء العالم في قمة التغير المناخي في غلاسكو – COP26 – في محاولة لتجنب الآثار الكارثية لتغير المناخ، فهل آن الأوان لوقف تلك الممارسة؟

تسبب مانشستر يونايتد في جدل عندما طار الفريق إلى ليستر في أكتوبر/تشرين أول الماضي، وهي رحلة قطع فيها الفريق مسافة ما يقرب من 100 ميل مع وقت طيران قُدر بحوالي 10 دقائق.

وسافر الشياطين الحمر في اليوم السابق لمباراتهم. وقالوا إنهم لا يسافرون بالطيران عادة ولكنهم استشهدوا بـ”الظروف”، فقد ذكرت تقارير آنذاك عن ازدحام في الطريق السريع M6 في ذلك الوقت.

وعلق ديل فينس، مالك فريق فوريست غرين روفرز – فريق يلعب في رابع دوريات إنجلترا – الذي يعتبر زيه الأكثر خضرة في العالم، إن قرار السفر بالطيران إلى ليستر كان “مروعا”.

ولكن مانشستر يونايتد ليس الفريق الوحيد في إنجلترا الذي يفضل السفر هكذا.

وكان كالفين فيليبس، لاعب ليدز يونايتد، قد نشر موقع إنستغرام الشهر الماضي صورة له وهو على متن طائرة فريقه في الطريق إلى نوريتش، وهي رحلة تستغرق 17 دقيقة من أجل خوض مباراة “للتشجيع على الممارسات التي تؤدي إلى الاستدامة”. وحث نوريتش سيتي أنصاره على “إجراء تغييرات بسيطة في عاداتهم في يوم المباريات لكي يصبحوا أكثر استدامة”.

وعلمت بي بي سي أن غالبية الأندية تسافر جواً لحضور المباريات أمام نوريتش سيتي، وغالبًا ما يستخدم أرسنال هذه الطريقة في الرحلات إلى شرق إنجلترا، على الرغم من تعرضه لانتقادات شديدة في عام 2015 للقيام بهذه الرحلة بالطائرة.

وقبل شهر من ذلك، واجه توتنهام انتقادات من منظمة السلام الأخضر بعد أن استقل رحلة مدتها 20 دقيقة إلى بورنموث.

في المقابل، اختار أياكس عام 2019 ركوب القطار من هولندا إلى فرنسا لخوض مباراة في دوري أبطال أوروبا ضد فريق ليل، إذ أوضح الرئيس التنفيذي للنادي إدوين فان دير سار أننا “نعيش في زمن يراعي المناخ ونريد أن نضع قدوة جيدة كنادٍ”.

من جهته، قال مالك فريق فوريست غرين : “من وجهة نظري، يتعلق الأمر بالانضمام إلى فريق كرة قدم. في فورست جرين، نعطي الأولوية للبيئة وكرة القدم على قدم المساواة، لذا سيكون من المستحيل أن يتخذ مانشستر يونايتد القرار نفسه إذا ما كان في طريقه لمواجهة نادينا”.

لماذا تعد الرحلات القصيرة مشكلة؟

تنتج الرحلات الجوية غازات الاحتباس الحراري – بشكل أساسي ثاني أكسيد الكربون – من حرق الوقود، وتساهم هذه الغازات في الاحترار العالمي.

ومن المعروف أن الانبعاثات التي تنتج عن كل كيلومتر تقطعه الطائرة أسوأ بكثير من أي شكل آخر من أشكال النقل، إذ تعتبر الرحلات القصيرة المدى أسوأ بواعث للانبعاثات ، وفقًا لوزارة الأعمال والطاقة والاستراتيجية الصناعية.

ملعب كارو روود

Getty Images
تسافر غالبية الأندية الإنجليزية جوا لمواجهة فريق نوريتش سيتي

وفي أبريل/ نيسان، صوت المشرعون في فرنسا لصالح مشروع قانون لحظر أقصر الرحلات الداخلية. وإذا تمت الموافقة عليه في تصويت ثان، فهذا يعني إلغاء المسارات الجوية التي يمكن أن يسلكها القطار في غضون ساعتين ونصف الساعة أو أقل، وتدرس إسبانيا خطوة مماثلة.

وفي الشهر الماضي، دعت حملة تحسين النقل الحكومة البريطانية إلى حظر الرحلات الداخلية إذا كان من الممكن القيام بالرحلة بالقطار في أقل من خمس ساعات.

وأكبر مسافة بين ناديين في الدوري الإنجليزي الممتاز هذا الموسم هي 348 ميلاً من نيوكاسل إلى برايتون.

في حالة مانشستر يونايتد، تستغرق رحلة الحافلة إلى ليستر من أولد ترافورد عموما حوالي ساعتين ونصف الساعة، وتستغرق رحلة القطار بين المدينتين – من مانشستر إلى ليستر أو العكس – فترة زمنية مماثلة.

يقول جوليان أولوود، أستاذ الهندسة والبيئة في جامعة كامبريدج، لبي بي سي إن إلغاء الرحلات التي يمكن تجنبها مثل تلك التي تقوم بها أندية البريميرلييغ هي “نقطة بداية واضحة” في التحدي الأكبر المتمثل في الحد من الطيران المعتمد على الوقود الأحفوري.

ويضيف أولوود: “لقد مررنا بفترة لجيلين كانت الرحلات الجوية فيها رخيصة ومتاحة على نطاق واسع، وهذا غيّر توقعاتنا بشأن المدى والسرعة التي يمكننا السفر بها، ولكن إذا لم نتخذ إجراءات بشأن تغير المناخ، فسنشهد في زمن جيل واحد مجاعة جماعية في بلدان خط الاستواء، ولن تكون الرياضة في أذهاننا كثيرًا”.

لماذا تسافر الأندية جوا؟

يمكن أن تكون تكلفة استئجار طائرة حوالي خمسة أضعاف تكلفة استئجار عربة قطار للاستخدام الحصري، وأكثر تكلفة بصورة كبيرة من السفر بالحافلة.

أرسنال

Getty Images
تنتج الرحلات الجوية غازات الاحتباس الحراري الناجم عن حرق الوقود

وفي كثير من الحالات، تتم هذه الرحلات عن طريق البر أو السكك الحديدية، فمثلا، يسافر مانشستر يونايتد بشكل عام إلى لندن بالقطار.

لكن الراحة عامل مهم مثل السعي وراء أفضل الظروف الرياضية للاعبي النخبة.

وتعتبر رحلة الطائرة القصيرة أفضل للحالة البدنية للاعب كرة القدم من رحلة المدرب الطويلة. وقد تعني المباريات التي تقام في وقت متأخر من اليوم أيضا أن القطار ليس خيارًا قابلاً للتطبيق، في حين أن احتمال القيام برحلات طويلة قد يؤدي إلى المبيت بعد المباراة، مما يحد من وقت التدريب والتعافي قبل المباراة التالية.

يقول مات كونوبينسكي، الرئيس السابق للعلاج الطبيعي في ليفربول ورينجرز، إنه يعرف بعض الأندية التي تسافر في رحلة طيران مدتها 30 دقيقة لتوفر 90 دقيقة إذا سافرت بالحافلة.

وتابع كونوبنسكي :”هناك إيجابيات وسلبيات من السفر بالطائرة من الناحية الطبية، والفرق الكبرى تعطي الأولوية لسرعة الوصول على حساب عوامل أخرى، لكن السفر ليس دوما أمرا جيدا. نعم، يكون اللاعبون في أفضل حالاتهم إذا وصلوا في أقصر وقت، ولكن هذا يعني وجها واحدا من التحضير للمباراة، علينا أن نضع في الحسبان وقت الأكل والتدريب والنوم”.

للمشاركة


بي بي سي
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com