الاستحواذ السعودي على نيوكاسل: جماهير النادي تستقبل الخبر برقصة العرضة

للمشاركة

ملعب نادي نيوكاسل

Getty Images

أشعل خبر قرب استحواذ صندوق صندوق الاستثمارات العامة السعودي على نادي نيوكاسل يونايتد الإنجليزي وسائل التواصل الاجتماعي في كل من بريطانيا والسعودية.

في بريطانيا وتحت وسم #NUFCTakeover أو “الاستحواذ على نيوكاسل” استقبل مشجعو النادي من الإنجليز الخبر بفرح عارم.

وقال بعضهم إنهم ظنوا أن هذا الاستحواذ لن يتم أبدا وأن ما يجري هو مجرد حلم.

وفي مقابلة عبر وسيلة إعلام بريطانية قال أحد مشجي النادي إن الخبر جعله يذرف الدموع فرحا وأملا “بعودة نيوكاسل إلى حيث ينتمي”.

https://twitter.com/talkSPORT/status/1446059224501530632

وحل العلم السعودي ضيفا على تعريف حسابات البعض على تويتر.

https://twitter.com/gorgeous4ew/status/1446026076245856256

وتداول آخرون فيديوهات لرقصة العرضة السعودية.

https://twitter.com/NUFC_Keegan/status/1446054412884008964

وبدأ البعض بكتابة لائحة من المتطلبات التي يتمنون أن يرونها في النادي، كملعب جديد وصفقات للاعبين من العيار الثقيل.

الفرح الكبير الذي انتاب الجماهير كان محل انتقاد البعض.

المنتقدون رأوا أن “فرحة جماهير نيوكاسل بأن مايك آشلي، مالك النادي الحالي سيرحل قريبًا، قد تكون مبررة، لكن تجاهل البعض لانتهاكات حقوق الإنسان المزعومة من قبل المملكة العربية السعودية مخيف حقا”.

https://twitter.com/DanBrownJourno/status/1446080127885090819

سعوديا كان التفاعل مشابها للتفاعل الإنجليزي، ودخلت كلمة نيوكاسل قائمة أكثر الكلمات تداولا على تويتر في المملكة.

وتبرع البعض بتعليم الجمهور الإنجليزي بالزي السعودي وكيفية لبس الشماغ.

https://twitter.com/MajidAlQattan/status/1446046058111541248

وتساءل البعض: هل سيغير الاستحواذ السعودي على نيوكاسل ميول المشجعين السعوديين في الدوري الإنجليزي؟

https://twitter.com/mnsor_ahli/status/1446082379097968641

وتناول آخرون الموضوع بطرافة، معتبرين أنهم كانوا يشجعون نيوكاسل “منذ نعومة أظافرهم”.

https://twitter.com/qtrnd546/status/1446083001331462150

من جهة أخرى اندلع نقاش آخر بين السعوديين حول جدوى الاستحواذ على النوادي الرياضية.

https://twitter.com/llh345/status/1445874928746704896

وتساءل آخرون: لماذا لم يتم اختيار نادي أكبر وأكثر شهرة من نيوكاسل للاستثمار؟

وجوابا على هذه التساؤلات رأى البعض أن “الاستثمار الرياضي من أكثر الاستثمارات ربحية على جميع الأصعدة: اقتصادية ورياضية وإعلامية. فقد أصبحت أنظار أصحاب رؤوس الأموال وصناديق الاستثمار العالمية تتجه نحو شراء بعض الأندية الكبيرة والعريقة، ذات التاريخ والجمهور والعراقة والاهتمام العالمي والدخل المالي”.

https://twitter.com/NUFC_SA/status/1446036784350208000

ومع إتمام الاستحواذ السعودي على النادي الإنجليزي سيصبح صندوق الاستثمارات العامة السعودي أغنى مالك لنادي كرة قدم حول العالم.

https://twitter.com/Ymustapha178/status/1446089476816650243


للمشاركة


بي بي سي
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com