أفغانستان تحت حكم طالبان: فضّ مظاهرة نسائية في كابل طالبت بحقوق المرأة

للمشاركة

مظاهرة نسائية في أفغانستان

Getty Images

فضّت عناصر من حركة طالبان مظاهرة في العاصمة الأفغانية كابل قامت بها عشرات من النساء مطالبات بحقوق بعد استيلاء الحركة المتشددة على الحكم في البلاد.

وتقول متظاهرات إن طالبان استخدمت قنابل غاز مسيلة للدموع ورذاذ الفلفل لتفريق جموع المتظاهرات اللائي كن يحاولن الوصول إلى القصر الرئاسي.

لكن طالبان تؤكد أن المظاهرة خرجت عن السيطرة، نقلا عن قناة طلوع نيوز الإخبارية الأفغانية.

وتعد هذه المظاهرة الأخيرة في سلسلة مسيرات نظمتها نساء في كابول وهرات. ونادت المتظاهرات بالحق في العمل وفي الوجود ضمن الحكومة التي تقول طالبان إنها ستعلن تشكيلها خلال الأيام المقبلة.

وتقول الحركة إن الحكومة يمكن أن تتضمن نساء، لكن ليس في مناصب وزارية.

ويخشى العديد من النساء العودة إلى ما كانت عليه الحال إبان حكم طالبان في الفترة ما بين 1996 و2001 حين كان يُفرض على النساء تغطية وجوههن خارج بيوتهن، وحين كانت عقوبات شديدة تنزل بهن لارتكاب أخطاء صغيرة.

وقالت أزيتا ناظمي لقناة طلوع: “قبل 25 عاما، عندما جاءت طالبان، حُرمت من الذهاب إلى المدرسة … من أجل مستقبل أفضل لنا، لن نسمح لهذا أن يحدث”.

وقالت متظاهرة أخرى تدعى ثريا لوكالة رويترز للأنباء: “إنهم أيضا يضربون النساء بخزانات الأسلحة على رؤوسهن حتى تدمى”.


للمشاركة


بي بي سي
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com