Home » bbc » تشيلسي الانجليزي يطعن في قرار الفيفا منعه من التعاقد مع لاعبين جدد
تشيلسي يطعن في قرار الفيفا منعه من التعاقد مع لاعبين جدد

Getty Images

فرض الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) حظرا على نادي تشيلسي الإنجليزي يمنعه من التعاقد مع لاعبين صغار السن لجولتين متتاليتين في سوق انتقالات اللاعبين الشباب، وذلك لانتهاكه القواعد المعمول بها في التعاقد مع اللاعبين تحت سن 18 عاما.

ولن يطبق الحظر، الذي يستمر حتى نهاية عام 2020، على تسريح اللاعبين والفريق النسائي لكرة القدم، وفريق كرة القدم الخماسية.

ويقول نادي تشيلسي إنه سيطعن ضد قرار الفيفا، كما دفع تشيلسي أيضا غرامة مالية قدرها 460 ألف جنيه استرليني بينما تم تغريم اتحاد كرة القدم الانجليزي مبلغا وقدره 390 ألف جنيه استرليني.

يأتي هذا بعد تحقيق أجراه الفيفا في تعاقدات أبرمها النادي مع لاعبين دون سن الثامنة عشر من بينهم المهاجم برتراند تروري، ويقول الاتحاد الدولي لكرة القدم إن هناك انتهاكات في 29 حالة من اجمالي 92 تعاقدا تم التحقيق فيها.

  • تشيلسي: بماذا يخبرنا التاريخ عن مستقبل موريزيو ساري مدرب الفريق اللندني بعد الهزيمة الثقيلة أمام مانشستر سيتي؟

ويقول بيان صادر من ادارة نادي تشيلسي:” نرحب بحقيقة أن الفيفا قد وافقت على أن هناك 63 تعاقدا صحيحا مع هؤلاء اللاعبين، لكن النادي يشعر بخيبة أمل كبيرة في أن الفيفا لم تقبل طلبات النادي بخصوص ال 29 حالة المتبقية”.

ويضيف البيان:”لقد انتهج النادي سلوكا يتماشى مع القواعد المعنية، وسيقدم الى الفيفا قريبا طعنه الخاص بهذا الموضوع”.

وقد تم إخطار اتحاد كرة القدم الإنجليزي بأهمية “التعامل مع الأمر”، بخصوص الانتقال الدولي للاعبين وتسجيل من هم دون السن القانونية.

وصرح متحدث باسم الاتحاد بأن “الاتحاد تعاون بشكل كامل” مع التحقيقات، وأنه “أثار بعض التحفظات” بخصوص الاجراءات التأديبية التي اتخذها الاتحاد الدولي لكرة القدم.

وجاء في بيان اتحاد كرة القدم الانغليزي:”ننوي الطعن في هذا القرار. ورغم هذا سنستمر في التعاون مع الفيفا ونادي تشيلسي بطريقة بناءة للتعامل مع الموضوعات المتعلقة بهذه الحالة”.

كيف حدث هذا؟

وحسب موقع “ميديابارت” الفرنسي وبناء على وثائق مسربة، كان هناك تحقيق في 19 توقيعا للاعبين شباب في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني خلال 3 أعوام من التحقيقات، ويدعي الموقع الالكتروني بأن 14 لاعبا كانوا دون سن الثامنة عشر.

ويذكر أن التحقيق في انتهاكات نادي تشيلسي لقواعد الفيفا بدأ يخرج الى الضوء لأول مرة في شهر سبتمبر / ايلول عام 2017.

وكان اللاعب الدولي لبوركينا فاسو، برتراند تراوري، الذي يلعب الآن لنادي ليون الفرنسي وقع أول تعاقد احترافي له مع نادي تشيلسي في عام 2013 لكنه لم ٍيسجل حتى شهر يناير/ كانون الثاني عام 2014.

ويدعي موقع “ميديابارت” الفرنسي أن “الفيفا” قد عثرت على أدلة تشير الى أن نادي تشيلسي ضلل الاتحاد الدولي لكرة القدم بخصوص تواريخ التوقيع على التعاقدات في الوقت الذي شارك فيه تراوري في 25 مبارة لفريق تشيلسي (تحت 16 عاما و18عاما والفريق الأول) رغم عدم تسجيله في اتحاد كرة القدم الانجليزي.

وقد اعترف نادي تشيلسي لكرة القدم بأنه دفع مبلغا وقدره 155 ألف جنيه استرليني لوالدة اللاعب تراوري، بالاضافة الى 13 ألف جنيه استرليني للنادي الذي تترأسه (آجيه بوبو ديولاسو) في ابريل/ نيسان 2011 لتسمح لهم بالرفض الأول للتوقيع معه.

وكانت مدة هذه الصفقة 4 سنوات ونصف رغم أن الحد الأقصى للاعبين تحت سن 18 عاما هو 3 سنوات. وبالاضافة الى ذلك ادعى الموقع بأن نادي تشيلسي دفع 20 ألف جنيه استرليني سنويا رسوم التحاق اللاعب برتراند ترواري بمدرسة ويتغفت في منطقة “سَري” بالعاصمة البريطانية لندن.

ويذكر أن ناديا “ريال مدريد” و “أتلتكو مدريد” تلقيا حظرا لانتهاك القواعد الخاصة بتوقيع اللاعبين القصر دون سن 18 في عام 2016 ، بينما حصل غريمهم برشلونة على حظرا دام 14 شهرا بسبب التعاقد مع لاعبين دوليين تحت سن 18 عاما.

ومع هذا ألغيت العقوبة على برشلونة ما مكنه من التعاقد مع لويس سواريز، وايفان راكيتيتش، وجيرمي ماثيو، وكلاوديو برافو، ومارك اندريه تير شتيغن.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية