فيروس كورونا: الرئيس بايدن يقول إن المعلومات المضللة على فيسبوك “تقتل الناس”

للمشاركة

قال بايدن للصحفيين في البيت الأبيض يوم الجمعة "إنهم يقتلون الناس"

GETTY IMAGES
قال بايدن للصحفيين في البيت الأبيض يوم الجمعة “إنهم يقتلون الناس”

حذر الرئيس الأمريكي جو بايدن من أن انتشار المعلومات الخاطئة عن فيروس كورونا على وسائل التواصل الاجتماعي “يقتل الناس”.

وكان بايدن يرد على سؤال من أحد المراسلين حول الدور المزعوم لـ”منصات مثل فيسبوك” في نشر الأكاذيب حول اللقاحات والوباء.

وكان البيت الأبيض قد زاد من ضغوطه على شركات التواصل الاجتماعي للتصدي للمعلومات المضللة.

وتقول شركة فيسبوك إنها تتخذ “إجراءات صارمة” لحماية الصحة العامة.

وقال بايدن للصحفيين في البيت الأبيض الجمعة “إنهم يقتلون الناس”. وأضاف “الوباء الوحيد الذي لدينا هو بين غير الملقحين”.

وحذر مسؤولو الصحة الأمريكيون من أن الارتفاع الحالي في الوفيات والإصابات بفيروس كورونا في البلاد يصيب بشكل حصري المجتمعات غير الملقحة.

وفي وقت سابق الجمعة، قالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين ساكي إن فيسبوك ومنصات أخرى لا تفعل ما يكفي لمكافحة المعلومات الخاطئة حول اللقاحات.

وقالت “من الواضح أن هناك خطوات اتخذوها”، مضيفة “هناك المزيد الذي يمكن اتخاذه”.

وقال المتحدث باسم فيسبوك، كيفين ماكاليستر، إن الشركة “لن تشتت انتباهها الاتهامات التي لا تدعمها الحقائق”.

وقالت الشركة في بيان منفصل: “لقد أزلنا أكثر من 18 مليون مادة من المعلومات المضللة عن فيروس كورونا [وأزلنا] الحسابات التي تخرق هذه القواعد بشكل متكرر”.

وواجه فيسبوك انتقادات بسبب طريقة تعامله مع المحتوى، ولا يزال المحتوى المضلل حول الوباء متاحا على نطاق واسع على منصاته.

وفي وقت سابق الجمعة، قالت روشيل والينسكي، مديرة مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها التابعة لهيئة الصحة العامة الأمريكية، للصحفيين: “هناك رسالة واضحة قادمة: لقد أصبح هذا وباء غير الملقحين”.

وتلقى حوالي 67.9٪ من البالغين في الولايات المتحدة جرعة واحدة من اللقاح، بينما جرى تطعيم 59.2٪ من البالغين بشكل كامل.

وقال العديد من الأشخاص المؤهلين الذين رفضوا التطعيمات في الولايات المتحدة إنهم لا يثقون بها.

وفي مارس/ آذار، قال تقرير إن نشطاء مناهضين للقاحات على فيسبوك ويوتيوب وإنستغرام وتويتر وصلوا إلى “أكثر من 59 مليون متابع، ما يجعل هذه أكبر وأهم منصات التواصل الاجتماعي لمناهضي التلقيح”.

في الشهر نفسه، استجوب مارك زوكربيرغ وسوندار بيتشاي وجاك دورسي – الرؤساء التنفيذيون لفيسبوك وغوغل وتويتر على التوالي – في الكونغرس بشأن التضليل الإعلامي.

وأخبر دورسي أعضاء مجلس الشيوخ بأن تويتر ملتزم بالإشراف على المنشورات. وقال بيتشاي إن يوتيوب عمل على إزالة المحتوى المضلل، وسلط الضوء على دوره في نقل معلومات اللقاح.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com