Home » bbc » لماذا اختفى حساب كوميكس عن المسلمين المثليين في إندونيسيا من انستغرام؟

اختفى منذ أيام حساب على انستغرام لكوميكس (قصص مصورة) عن معاناة مثلي الجنس من المسلمين في إندونيسيا.

ونقلت وسائل إعلام محلية عن وزير الاتصالات تهديده بحجب موقع “انستغرام” إن لم يحذف هذا الحساب لأنه يحتوي على “مواد إباحية”، لكن إدارة “انستغرام” نفت قيامها بحذف الحساب الذي ظهر تحت اسم Alpantuni@.

وكان الحساب يسلط الضوء على الإساءة والاضطهاد اللذين يمكن أن يواجهما شخص مسلم مثلي، وكان يتابعه 6 آلاف شخص. وقد أظهرت إحدى هذه الصور الشخصية الرئيسية للكوميكس، وهو مسلم مثلي، في مواقف بها تمييز ضده لكونه مثليا، ومن بينها الاستماع إلى عبارات مهينة مثل لتحترق في الجحيم” وإلقاء قاذورات عليه.

أنا لاعب كرة القدم المثلي الوحيد في أفريقيا

ماذا يقول موقع انستغرام؟

أعلنت إدارة انستغرام في بيان لها أنها “لم تحذف هذا الحساب”، وأضافت أن هناك “عددا من الأسباب الأخرى التي بسببها قد يصبح أي حساب بعيدا عن متناول الأشخاص ويشمل هذا مثلا حذف الحساب من قبل صاحبه أو أنه قد استخدم خاصية عدم تفعيل الحساب أو تغيير الاسم”. وأضافت إدارة الموقع أنها “راجعت محتوى الحساب في إطار اللوائح والإرشادات المعمول بها ولم تجد أي انتهاك لسياستها”.

ردود أفعال متباينة

لقد أدى هذا الحساب إلى انقسامات في الرأي بين العديد من الإندونيسيين.

البعض عبر عن غضبه بخصوص المحتوى، إذ طلب أحد مستخدمي انستغرام من الآخرين أن يبلغوا عنه قائلا إن تصويره لحياة المسلمين المثليين غير “ملائم”.

لكن البعض الآخر دافع عن الحساب قائلا إنه كان يصور فقط حياة ومعاناة المثليين بطريقة ساخرة في إندونيسيا التي تقطنها غالبية مسلمة.

ويقول عبد المعز غزالي، المحاضر في معهد فاهمينا للدراسات الإسلامية، إنه يعارض تلك القصص المصورة. ويضيف لبي بي سي أن تلك الصور قد يعتبرها البعض مسيئة للدين الإسلامي. وعبر برفيسور آخر في علم الاجتماع عن آراء مماثلة. ويقول نينغ دارا افيفاه لبي بي سي إنه على الرغم من عدم وجود أي عنصر إباحي في الصور الكاريكتورية فإن بعض عناصرها كانت “غير ذي نفع.”

وانتقدت منظمة العفو الدولية وزير الاتصالات لـ “تباهيه” بأنه أرغم انستغرام على حذف الحساب، وهو ما نفاه موقع التواصل الاجتماعي. ويقول المدير التنفيذي لمنظمة العفو الدولية في إندونيسيا، عثمان حمد، إن “الحكومة ضللت العامة من الناس ما يؤدي إلى زرع الخوف لدى مجتمع المثليين جنسيا من الذكور والإناث. ومن الضروري في وقت يواجه فيه مجتمع المثليين جنسيا قمعا روتينيا أن تظل مواقع التواصل الاجتماعي منابر آمنة لأي شخص يريد أن يعبر عن نفسه بشكل سلمي”.

وفي الآونة الأخيرة، تكررت حوادث في إندونيسيا أظهرت عداءا متزايدا تجاه مجتمع المثليين، رغم أن المثلية الجنسية لا يجرمها القانون باستثناء إقليم آتشيه المحافظ.. ففي العام الماضي، تم حذف تطبيق Blued وهو أحد أكبر مواقع المواعدة الغرامية للمثليين جنسيا من “غوغل ستور” بناء على طلب من الحكومة. وفي العام الماضي أيضا ُجلد رجلان مثليان في آتشيه 85 جلدة لكل منهما في مكان عام بعد أن تم ضبطهما يضاجعان بعضهمها البعض في الفراش.

Comments are closed.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
WhatsApp إنضم الى مجموعة الأرز الإخبارية