إبراهيم بوهلال: حكم بالسجن على الممثل الفرنسي لإهانته مغاربة في فيديو

للمشاركة

براهيم بوهلال

AFP
بوهلال

حُكم على الممثل الكوميدي الفرنسي إبراهيم بوهلال، وناشط عبر الإنترنت يُدعى زباربوكينغ ويحمل الجنسيتين الفرنسية والمغربية، بالسجن بعد “إهانتهما مغاربة”.

وكان مقطع فيديو مسيء لاقى رواجا عبر وسائل التواصل الاجتماعي، ظهر فيه بوهلال وزباربوكينغ، وقد بدا أنهما يسبّان أطفالا مغاربة في أحد مطاعم مدينة مراكش.

وأدين الاثنان بـ”تصوير أشخاص دون الحصول على موافقتهم”، و”التغرير بـقُصّر”. وحُكم على بوهلال بالسجن ثمانية أشهر، وعلى زباربوكينغ بالسجن لمدة عام.

وأكد محامي بوهلال أنه سيستأنف الحكم الذي وصفه بأنه “شديد القسوة”، قائلا إن “الأمر لم يكن أكثر من مزاح ثقيل”.

وظهر في الفيديو رجل ثالث، هو الممثل الفرنسي الهادي بوشنافة، لكنه، بحسب تقارير، كان قد غادر البلاد قبل بدء التحقيقات.

وأثار الفيديو استياء رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

واستخدم أبطال الفيديو ألفاظا مهينة ضد النساء المغربيات، وبدا زباربوكينغ وهو يسب أطفالا مدعيا أنه أبوهم غير الشرعي.

واعتذر الرجال الثلاثة في وقت لاحق، ووصف بوهلال الفيديو بالـ “مزاح”، قائلا إنه “صُدم تماما” بعد ما أدرك الأضرار التي سببها.

وقال زباربوكينغ: “كمغربي أحب أبناء بلدي وتقاليدهم”.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com