ديفيد بيكهام مُرشدا للهواة في برنامج واقعي جديد تبثه ديزني بلاس

للمشاركة

بيكهام

Getty Images

يتولى ديفيد بيكهام إرشاد لاعبي كرة قدم من الهواة في برنامج واقعي جديد، يُنتج لصالح خدمة ديزني بلاس للبث.

وسيعود النجم الرياضي، الذي قاد منتخب إنجلترا ولعب لأندية مثل مانشستر يونايتد وريال مدريد، إلى ملاعب شرق لندن، حيث مارس الرياضة في طفولته.

وتتمثل مهمته في برنامج “أنقذ فريقنا” في مساعدة فريق متعثر على البقاء في دوري للهواة.

وتقول شركة ديزني إن أفراد الفريق ومجتمعهم سيخوضون غمار “رحلة تُغير حياتهم وتملأهم أملا”.

وقال بيكهام: “من الرائع صناعة (برنامج) أنقذ فريقنا، وإلقاء الضوء على نوع كرة القدم الشعبية التي عشتها خلال نشأتي التي أعطتني الكثير في بداية حياتي في اللعبة”.

وأضاف: “لقد كنت محظوظا جدا بأن أحظى بمسيرة طويلة وناجحة في اللعب، والآن بأن أتيحت لي الفرصة لرد الجميل لهذه المجتمعات كمدرب ومرشد. هذا أمر لا يُصدّق”.

وتابع: “تطوير المواهب الشابة ورعايتها أمر مهم جدا في كرة القدم، ومن الرائع العمل مع ديزني بلاس في هذا المشروع”.

وسيكون البرنامج من إنتاج شركة “تونتي تونتي” للإنتاج و”استوديو 99″ الذي شارك بيكهام في تأسيسه.

ولم يُحدد بعد موعد بدء بث البرنامج.

مسيرة بيكهام الرياضية

بيكهام

Getty Images

استهل بيكهام مسيرته في مانشستر يونايتد في عام 1992، ثم مضى في مشواره ليفوز بالدوري الإنجليزي الممتاز ست مرات وبدوري أبطال أوروبا.

وتولى لاعب خط الوسط قيادة منتخب إنجلترا، إذ شارك معه في 115 مباراة.

كما لعب بيكهام، المولود في ليتونستون في شرق لندن، في صفوف ريال مدريد ولوس أنجلس غالاكسي وميلان وباريس سان جيرمان.

وفي وقت لاحق، أسس فريقه الخاص “إنتر ميامي” في الولايات المتحدة.

وظل لاعب كرة القدم السابق أيضا شخصا بارزا في أوساط المشاهير خلال العشرين عاما الماضية، وهو ما يرجع جزئيا إلى زواجه من فيكتوريا، العضوة السابقة في فريق “سبايس غيرلز” الغنائي، التي انضمت لاحقا إلى عالم تصميم الأزياء.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com