الحرب في اليمن: السعودية تقول إنها أحبطت “هجوما صاروخيا حوثيا” على الرياض

للمشاركة

مدينة الرياض عاصمة السعودية

Getty Images
لم يعلن الحوثيون مسؤوليتهم عن الهجوم لكنهم استهدفوا الرياض في السابق بالصواريخ والطائرات المسيرة

نقل التلفزيون السعودي عن التحالف الذي تقوده السعودية السبت إنه أحبط هجوما بصاروخ باليستي أطلقه الحوثيون صوب العاصمة الرياض، ودمر طائرات مسيرة مفخخة أطلقت صوب مدن بجنوب لبلاد.

وذكرت قناة “الإخبارية” أن إحدى الطائرات المسيرة أُطلقت صوب مدينة جازان، كما أطلقت ثلاث طائرات أخرى صوب مدينة خميس مشيط جنوب المملكة.

وسمع مراسلو فرانس برس ومقيمون في العاصمة السعودية دوي عدة انفجارات.

ولم يعلن الحوثيون مسؤوليتهم عن الهجوم، لكنهم استهدفوا الرياض في السابق بالصواريخ والطائرات المسيرة.

وأعلن التحالف الجمعة اعتراض أربع مسيّرات تابعة للحوثيين كانت ستستهدف المنطقة الجنوبية للمملكة، اثنتان باتجاه مدينة خميس مشيط، وواحدة باتجاه مدينة جيزان وأخرى لم يحدد موقعها.

ويأتي الهجوم في الوقت الذي تستضيف فيه السعودية بطولة فورمولا إي في الدرعية قرب الرياض، التي حضرها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان وفق وسائل الإعلام السعودية.

وتقود السعودية منذ 2015 تحالفاً عسكرياً دعماً للحكومة المعترف بها دولياً والتي تخوض نزاعاً دامياً ضدّ الحوثيين منذ 2014 حين سيطروا على العاصمة صنعاء ومناطق أخرى.

وتحركت الولايات المتحدة لشطب الحوثيين من قائمة الإرهاب بعد أن تعرض التصنيف، الذي فرضته الإدارة الأمريكية السابقة لدونالد ترامب، لانتقادات واسعة النطاق من قبل منظمات الإغاثة التي حذرت من أنه يعيق جهود تخفيف الأزمة الإنسانية في اليمن.

وأوقف الرئيس الأمريكي الحالي جو بايدن دعمه للعمليات الهجومية السعودية في حرب اليمن التي وصفها بـ “الكارثة” التي “يجب أن تنتهي”.

وأودى الصراع الطاحن بحياة عشرات الآلاف وشرد الملايين، وفقا للمنظمات الدولية، مما أثار ما تصفه الأمم المتحدة بأسوأ أزمة إنسانية في العالم.

وإلى جانب الهجمات عبر الحدود ، يمضي الحوثيون قدما في هجوم للسيطرة على آخر معقل للحكومة اليمنية في مأرب، حيث توجد بعض أغنى حقول النفط في البلاد.

وفشلت سنوات من التفجيرات في زعزعة قبضة الحوثيين على العاصمة صنعاء، ووسعوا بشكل مطرد نفوذهم في شمال البلاد.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com