بي تي اس: حملة إلكترونية من محبي الفرقة على إذاعة ألمانية بسبب تعليق “عنصري”

للمشاركة

فرفة بي تي أس

Getty Images

وجدت إذاعة راديو ألمانية نفسها فجأة في قلب عاصفة من الانتقادات والهجوم اللاذع من قبل محبي فرقة بي تي اس الكورية، الذين اتهموا أحد مذيعيها بالعنصرية.

القصة بدأت بعدما شبّه ماتياس ماتوشيك، المذيع براديو بايرن 3، الفرقة الكورية بالفيروس المزعج “التي يأمل أن يكون لها لقاح قريبًا”، منتقدا أداء الفرقة لأحد أغاني فرقة كولد بلاي البريطانية قبل أيام.

كيف رد محبو الفرقة الكورية؟

انتقادات المذيع الألماني لم تمر مرور الكرام عبر وسائل التواصل الاجتماعي، التي شهدت هجوما واسعا من “جيش” الفرقة من المعجبين، الذين اتهموا المذيع الألماني بالعنصرية بعد تشبيهه الفرقة بفيروس كورونا.

وأطلق محبو الفرقة عددا من الوسوم كان أبرزها # Bayern3Apologize و # Bayern3Racist التي وصل عدد التغريدات فيها أكثر من مليون ونصف، لتحتل صدارة الترند العالمي والعربي في تويتر.

وطالب المغردون الإذاعة الألمانية ومذيعها بالاعتذار.

https://twitter.com/JanNarmina/status/1365309849601466370?s=20

https://twitter.com/marha34217712/status/1365281277541310465

https://twitter.com/Seham73037961/status/1365306851324272647?s=20

https://twitter.com/tK7Z0xwx4TVXQse/status/1365271586601893890?s=20

واستعان كثيرون بمقطع فيديو لـ”كيم نامجون”، أحد أعضاء الفرقة، وهو يشجع فيه على نبذ العنصرية قائلا: “لا يهم من أنت، أو من أين أنت، أو ما لون بشرتك، أو جنسيتك، تكلم فقط عن نفسك”.

https://twitter.com/honey9094/status/1365252035122241541

رد الإذاعة الألمانية

من جهتها، أقرت الإذاعة الألمانية بالخطأ الذي وقع فيه مقدم البرنامج، لكنها قالت “إن هذا لم يكن نيته”.

وأضافت في بيان أن “هوية البرنامج وكذلك المذيع تفرض عليه أن يعبر عن رأيه بوضوح وعلانية وهذا رأيه الشخصي بغض النظر عن أصول الفرقة وخلفيتها الثقافية”.

https://twitter.com/Rezini131/status/1365152602745266178

فرقة بي تي اس

بي تي اس هي فرقة بوب كورية مكونة من سبعة فتيان، أطلقت في العاصمة الكورية الجنوبية “سيول” عام 2013.

بدأت الفرقة كفرقة هيب هوب، ثم تطورت لتشمل أنماطا مختلفة من الموسيقى.

وغالباً ما تركز كلمات أغنيات الفرقة على التعليقات الشخصية والاجتماعية، وعلى مشاكل الشباب في سن المراهقة.

عرفت الفرقة عند تأسيسها باسم Bangtan Sonyeondan ، قبل أن يتغير عام 2017 إلى BTS، وهي اختصار لكلمة Beyond The Scene أي “ما وراء الكواليس”.


للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com