ليدي غاغا تعرض نصف مليون دولار مكافأة للمساعدة في استعادة كلبيها المسروقين

للمشاركة

ليدي غاغا

Getty Images
غالباً ما تصطحب غاغا كلابها في عروض الجوائز والعروض الافتتاحية للأفلام

سُرق اثنان من كلاب الفنانة الأمريكية ليدي غاغا، من فصيلة البولدوغ الفرنسي مساء الأربعاء، بعد أن أطلق مسلح النار على الرجل الذي كان يتولى تمشيتهما في هوليوود بلوس أنجليس.

وأطلق المشتبه به النار من مسدس نصف آلي على الرجل الذي كان يُنزّه الكلاب، قبل أن يهرب ومعه اثنان منهم. وأوردت تقارير في وسائل إعلام أمريكية أن اسم الضحية رايان فيشر.

وذكرت شرطة لوس أنجليس لبي بي سي أنّ الضحية نقل إلى المستشفى في حالة غير معروفة.

وعرضت ليدي غاغا مكافأة مقابل عودة كلبيها، كوجي وغوستاف.

وهربت كلبة ليدي غاغا الثالثة، وتدعى “ميس آسيا”. وعثرت الشرطة عليها في وقت لاحق.

وغاغا، واسمها الحقيقي ستيفاني جيرمانوتا، موجودة حالياً في روما، حيث تعمل على فيلم جديد لريدلي سكوت، باسم “غوتشي”.

ويُقال إنها عرضت مكافأة بقيمة 500 ألف دولار لأي شخص يمكنه إعادة الكلبين.

وأكدت إدارة شرطة لوس أنجليس أنها تبحث عن رجل “أطلق رصاصة من مكان مجهول وأصاب الضحية” في شارع نورث سييرا بونيتا في الساعة 9:40 من مساء الأربعاء.

وفرّ “مشتبه به محتمل” من مكان الحادث في سيارة بيضاء باتجاه هوليوود بوليفارد.

وليس من الواضح ما إذا كانت كلاب ليدي غاغا قد استُهدفت على وجه التحديد في الهجوم.

ليدي غاغا وكلبتها ميس آسيا

Lady Gaga / Instagram
نجت الكلبة ميس آسيا (في الصورة) دون أن تصاب بأذى

وتعتبر هذه السلالة من الكلاب رابع أكثر السلالات شعبية في الولايات المتحدة، وفقاً لنادي بيت الكلب الأمريكي.

ومن المعروف أنّ غاغا تصون بشدة كلابها، التي رافقتها في مناسبات عامة، منها حفل توزيع جوائز الموسيقى الأمريكية، واستعراض على هامش مباراة السوبر بول في عام 2017.

ولكلبتها ميس آسيا حساب رسمي بموقع انستغرام.


جزء من حوادث عنيفة

تحليل بقلم بيتر بويس، بي بي سي لوس أنجليس

من غير المعروف إن كان كلبا ليدي غاغا استُهدفا بسبب مكانتها وشهرتها، وإن كان الهجوم عليهما صدفةً – أو مخططاً له مسبقاً، وذلك بسبب سلالة الكلاب التي كانت ضحية عملية السرقة.

سرقة كلاب غاغا ليست حادثة منعزلة تتعلق بالبولدوغ الفرنسي. فقد حصلت مؤخراً عدة سرقات لهذه السلاسة من الكلاب، في أنحاء متفرقة من الولايات المتحدة، تضمنت أحياناً اعتداءات عنيفة على أصحابها.

في يناير/ كانون الثاني، هوجمت امرأة في سان فرانسيسكو تحت تهديد السلاح من قبل ثلاثة رجال، سرقوا جروها البالغ من العمر خمسة أشهر.

وتحظى كلاب البولدوغ الفرنسية بشعبية كبيرة ويتزايد الطلب عليها، لكن من المعروف أنها صعبة التكاثر. فهي تتطلب تلقيحاً صناعيا، كما أن الخصائص الجسدية لهذه الكلاب – رأس كبير وأكتاف عريضة – تُحتّم أن تتم ولادتها بعملية قيصرية.

وتفسّر العملية المعقدة لتكاثر هذه الكلاب تكلفة الحصول عليها، إذ يمكن أن يتراوح سعر الجرو الواحد بين ألفي دولار و10 آلاف دولار.



للمشاركة
إن إدارة موقع "سيدر نيوز" غير مسؤولة عن هذا الخبر نصاً ومضموناً، وهو لا يعبّر إلا عن وجهة نظر كاتبه أو مصدره.
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com